أظهرت الكثير من الأبحاث مؤخرًا مدى خطورة تناول الكثير من السكر على أجسامنا. فوفقًا لموقع «هيلث دايجست» فإن تناول الكثير من السكر يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن وحب الشباب وأمراض القلب والسكري الـ2 والسرطان. يمكن أن يزيد أيضًا من خطر الإصابة بالاكتئاب وشيخوخة الخلايا، ويزيد من خطر الإصابة بالإجهاد. ليس من المستغرب أن الأطعمة المصنفة على أنها خالية من السكر تغري الأشخاص الذين يواجهون صعوبة في ابقاء تناول السكر تحت السيطرة.

تسمية مضللة
مع ذلك، فإن كون أي منتج غذائي، خاليًا من السكر لا يجعله صحياً بشكل تلقائي. فيمكن أن تكون هذه التسمية مضللة. وغالبًا ما يستخدم هذا المصطلح "لوصف الأطعمة التي لا تحتوي على السكر الأبيض، ولكنها لا تزال مليئة بالسكريات الأخرى المشتقة من الفواكه والحليب"، والتي تحتوي على سعرات حرارية مماثلة لسكر المائدة. يمكن أن تحتوي هذه الأطعمة أيضًا بشكل قانوني على ما يصل إلى 0.5 جرام من السكر لكل وجبة ومع ذلك يتم تصنيفها على أنها خالية من السكر. صحيح، ان هذه كمية قليلة من السكر، ولكن إذا كنت تستهلك كمية كبيرة من هذه الأطعمة، فيمكن أن يزيد محتوى السكر الذي تتناوله.
 
الأطعمة التي تعتمد على السكر المضاف للنكهة، مثل الحلوى والسلع المخبوزة، تحتاج إلى شيء للتحلية بدلاً من السكر الحقيقي إذا كان سيتم تصنيفها على أنها خالية من السكر. يلجأ الكثيرون إلى المحليات الصناعية التي تضيف حلاوة بدون أي سعرات حرارية. ومع ذلك، هناك قدر كبير من الجدل حول المحليات الصناعية.


السكريات المضافة والمكررة
يمكن أن يزيد السكر المضاف من خطر الإصابة بأمراض التمثيل الغذائي مثل السكري والسمنة، اللذين يعتبران من عوامل الخطر على القلب والأوعية الدموية. كما أن تناوله بانتظام يؤدي إلى مقاومة الأنسولين بحسب موقع ستب تو هيلث.
يجب أن تكون انتقائيًا عندما يتعلق الأمر بأصل السكر. شتان ما بين تناول الفاكهة بانتظام وتناول كميات كبيرة من الفركتوز من خلال المنتجات الصناعية، على مستوى التمثيل الغذائي. فليست كل السكريات متشابهة، ويجب أن نتعلم التفريق بين السكريات الطبيعية وتلك الموجودة في الأطعمة المصنعة. ولا ننسى أن الألياف الغذائية التي في الخضروات والفواكه تكبح التأثيرات السلبية للسكر.
الصيام المتقطع
الإفطار وجبة مهمة، لكن البعض يتناول المعجنات التي تحتوي على كميات زائدة من السكر المكرر. وتجنب ذلك استراتيجية فعالة لتقليل كمية السكر في نظامك الغذائي، مفيدة لصحة التمثيل الغذائي. الصيام المتقطع، الذي يعني الامتناع عن الطعام ليلا، مفيد لتخفيف الوزن، أو المحافظة عليه، أو تحسين الوضع الصحي، ويحسن من نسبة السكر في الدم.
نصائح:
ـ اضرار المشروبات الغازية عديدة، ومنها ان تناولها بشكل منتظم يمكن ان يزيد خطر الإصابة بالسكري، فالمحليات الصناعية والملونات المضافة اليها تقلل من حساسية الأنسولين، فتبدأ مستويات الغلوكوز بالارتفاع، ويصبح الانسان أكثر عرضةً للإصابة بالسكري. ويمكن للمحليات الصناعية أن تؤثر في ميكروبيوتا الأمعاء، فتزيد خطر الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي والسمنة.
ـ دع المشروبات الغازية: وليكن الماء هو المصدر الأول للترطيب. ويمكنك اضافة بعض الفاكهة إلى المياه المعدنية الفوارة!
ـ الأطعمة الطازجة: حاول إعطاء الأولوية لتناول المنتجات الطازجة. إنك بذلك تستهلك كميات أقل من السكر. تناول الفواكه بدلاً من الحلويات، وعصائر الفواكه التي لا تحتوي سكريات مضافة. وليكن نمط غذائك صحياً، يحتوي على الألياف والبروتين والحبوب الكاملة والفواكه والخضروات. تحتوي الفواكه والخضروات الطازجة على الماء والألياف، ما يساعد على الشعور بالشبع، ويجنبك السكريات المضافة.