كشفت محكمة جنح الشيخ زايد، بإصدارها حكماً بتغريم الإعلامي عمرو أديب مبلغاً مالياً قدره 10 آلاف جنيه، وقضت برفض الدعوى المدنية المقابلة، و50 جنيهاً أتعاب محاماة، في دعوى السبّ والقذف التي حملت الرقم 1244 سنة 21، في اتّهامه بسبّ وقذف الفنان محمد رمضان.

و كان المحامي أحمد الجندي، بصفته وكيلاً عن الفنان محمد رمضان، قد تقدّم بدعوى ضد الإعلامي عمرو عبد الحي أديب، وشهرته عمرو أديب بتهمة التشهير والتهديد والسبّ والقذف واستغلال النفوذ، وطلب تعويض مالي قدره 100 ألف جنيه وواحد، وفق (لها).

وجاء في الدعوى أن الإعلامي، وبصفته مقدّم البرنامج الحواري "الحكاية"، هاجم محمد رمضان إذ قال: "الإنسان اللي متربي نعمة فأنت لو مش متربي فيه اللي ممكن يربيك أما لما نوصل لعدم الرباية ومحدش رباك أنا هربيك بقالك سنة بتعمل مصايب واللي أداك الفلوس قادر يسحبها منك في ثانية أيام نكد وأنا مش هدخل في سجال قليل الأدب إنما لو فاكر أنك مسنود".

وأضاف المحامي" إن الإعلامي عمرو أديب شنّ هجوماً عنيفاً على رمضان خلال الأيام الماضية بعد رد فعله على صدور حكم ضده بدفع 6 ملايين جنيه تعويضاً للطيار أشرف أبو اليسر، حيث ظهر وهو يرمي أموالاً في حمّام السباحة، وعلّق أديب قائلاً: "الناس مش لاقية فلوس وأنت بترميها حتى لو مزيفة... اللي فاكرينه موسى طلع فرعون".

وأشار المحامي إلى أن الإعلامي تابع تهديداته والادّعاء على محمد رمضان قائلاً: "على فكرة مش أنت بس اللي عندك فلوس في ناس عندها ومبيعملوش كده، واللي أدهالك قادر يسحبها منك في ثانية، قبضة واحدة في مرة فجأة كل دا يضيع ويروح، ليه استفزاز الناس".

وأضاف المحامي في دعواه" حيث إن المتهم المعلن إليه الأول قد ارتكب جرائم السبّ والقذف مستغلاً منصة الإعلام للتشهير العلني وتهديد الطالب المدعي بالحق المدني وذلك على نحو ما سلف ذكره من عبارات وألفاظ وذلك عبر قناة "mbc مصر"، والجدير ذكره أن للطالب مسلسلاً تلفزيونياً سيُذاع خلال شهر رمضان المبارك عبر قناة "dmc"، ما يؤثر في مشاهديه ويؤدي الى استحقاره من الجماهير المصرية والعربية الذين يتابعون أعمال الفنان الطالب المدعي بالحق المدني في جميع أنحاء الوطن العربي، مما دفع الطالب للتوجه الى النيابة العامة لتحريك الدعوى العمومية ضد المتهم المعلن إليه الأول".