كشفت الفنانة غادة عبد الرازق في مقابلة على قناة "سكاي نيوز عربية"، عن كواليس مسلسلها الجديد "لحم غزال" الذي تشارك به في موسم رمضان المقبل وتتعاون فيه لأول مرة مع المنتج اللبناني صادق الصباح.

وكشفت غادة خلال حوارها عن رأيها في الفنانة دينا الشربيني، موضحة أن دينا سبقت نجمات جيلها في تقديم البطولة المطلقة.

وقالت غادة عن دينا الشربيني: "ممثلة شاطرة من العيار التقيل تطور من نفسها وأتمنى لها كل النجاح".

وعن فكرة تقديم عدد من الفنانات الشابات للبطولة وسحب البساط من جيلها، قالت إنها تؤمن بفكرة أن النجم عليه أن يعرف الوقت المحدد الذي عليه أن ينسحب ويترك المجال لجيل جديد.

وعن سر عدم نجاحها ونجمات جيلها في أن يصبحن نجمات شباك، بررت غادة هذا الموقف بأنها لم تجد المنتج الذي يتحمس لها ويجازف بتقديم نجمات جيلها وصنع نجمات شباك منهن، من خلال عمل مكتوب تتوفر فيه عوامل النجاح الكافية.

وأشادت غادة عبد الرازق بنجاح ياسمين عبد العزيز في السينما، مؤكدة أنها الوحيدة التي استطاعت أن تكون نجمة شباك على غرار نادية الجندي ونبيلة عبيد، مشيرة إلى أن ياسمين من النجمات اللاتي يتسببن في إضحاكها وأنها تحب كافة أعمالها.

ووجهت رسائل لكل من مي عز الدين ومنة شلبي، كاشفة مميزات كل منهما في أدائها فقالت إن عز الدين لها منطقة مميزة بها ولا يمكن أن ينازعها فيها أحد، وطالبتها بألا تحاول أن تكون مثل غيرها من الممثلات لأن لكل واحدة منهن منطقتها الخاصة.

وعن منة شلبي قالت إنها من أفضل الممثلات اللاتي يجدن التمثيل بالعين وأنها تقدم أدواراً رائعة.

وبعد 11 عاما من عرض مسلسل "زُهرة وأزواجها الخمسة" كشفت غادة عبد الرازق عن سر خوفها من الفنان حسن يوسف وقت تصوير العمل، مؤكدة أن سر خوفها وقتها هو التزام الفنان حسن يوسف، إذ كانت قلقة أن يرفض السلام عليها بسبب رؤيته الدينية، ولكنها فوجئت به وقد أتى بنفسه ليصافح طاقم العمل باليد.

وأضافت أن حسن يوسف كان حريصًا على أن يشاركهم بالحكايات عن كواليس أفلام الزمن الجميل، مؤكدة أن "زهرة وأزواجها الخمسة" هو المسلسل الوحيد الذي كانت كواليسه مليئة بالضحك.