الشريط الأخباري

د. جمال زحالقة لبكرا: مطلبنا هو الغاء القانون لا تعديله كما يطالب اليسار الصهيوني

يحيى أمل جبارين - بكرا
نشر بـ 14/08/2018 07:30 , التعديل الأخير 14/08/2018 07:30

يتجه وفد من القائمة المشتركة في الفترة القريبة لبروكسيل بهدف عقد سلسلة من اللقاءات والاجتماعات التي تطلع العالم الاوروبي على ما فعلته اسرائيل من خلال سن قانون القومية وما هي التداعيات والاسقاطات.

اللقاءات والاجتماعات التي ستعقد هي ضمن خطوات احتجاجية كبيرة أعلن عنها من لجنة المتابعة العليا مثل المظاهرة الكبرى التي جرت في تل أبيب يوم اول أمس السبت.

حول الموضوع، حاور مراسل "بكرا" رئيس التجمع الوطني الديمقراطي - النائب د. جمال زحالقة خلال مشاركته في مظاهرة تل أبيب الذي قال:" اليوم نطلق الحملة الوطنية لاسقاط قانون القومية الاسرائيلي وستكون هناك خطوات قادمة وأنا تقدمت بمقترح لإعلان اضراب عام للشعب الفلسطيني بكافة اماكن تواجده ونحن هنا لنقول أننا نرفض تعديل القانون وإدخال كلمة مساواة كما يطالب اليسار الصهيوني فهذا الادخال لن يؤدي لإنقاذ القانون من عنصريته".

الغاء القانون

أوضح زحالقة أن، نحن نطالب بإلغاء القانون تماما ، الغاء كل القوانين العنصرية وتفكيك نظام الأبرتهايد الاسرائيلي بالكامل وهذا القانون يساعدنا بذلك لانه مفضوح ولأول مرة لدينا وثيقة تدين اسرائيل وقريباً سنزور بروكسل".

وأنهى كلامه قائلا:" قلت للأخوة اننا لا حاجة لنكتب شيء فقط نترجم هذا القانون الى الانجليزية وليحكم العالم ان اسرائيل هي دولة أبرتهايد وكما قلت اننا امام مشوار وامام حملة وامام معركة لإلغاء القانون واليوم نبدأ هذه المعركة وهذه الحملة".

أضف تعليق

التعليقات