الشريط الأخباري

افتتاح اول مختبر بيوتكنولوجيا في الوسط العربي في المدرسه الثانوية الجديدة كفرقاسم

موقع بكرا
نشر بـ 16/05/2016 17:49 , التعديل الأخير 16/05/2016 17:49

افتتاح اول مختبر بيوتكنولوجيا في الوسط العربي في المدرسه الثانوية الجديدة كفرقاسم عن روح المرحوم محمد مهدي رابي

افتتح مساء يوم الاحد الموافق 15-5-2016 في المدرسة الثانوية الجديدة في مدينة كفرقاسم اول مختبر بيوتكنولوجيا في الوسط العربي والثالث على مستوى دولة اسرائيل..

شارك العديد من الشخصيات من مدينة كفر قاسم في افتتاح اول مختبر بيوتكنولوجيا في الوسط العربي في المدرسه الثانوية الجديدة عن روح المرحوم محمد مهدي رابي
الذي اقيم على نفقة عائلة المرحوم مهدي رابي..وشارك ايضا رئيس بلدية كفر قاسم المحامي عادل بدير واعضاء البلدية ..


كان في استقبال الحضور مدير المدرسة الثانوية الجديده الاستاذ عدنان صرصور وطاقم هيئة التدريس في المدرسة وكذلك طلاب المدرسة الذين رحبوا بالحضور بصورة رائعه حيث كانوا يرتدون لباسا ابيض موحدا رسمت عليها صورة زميلهم شهيد محمد مهدي رابي..

كما وقاموا بتوزيع نشرة خاصة عن المختبر وعن مناقب هذا الطالب والصدقة الجارية التي قدمتها العائلة الرائعة الصبورة المحتسبة .

ومن الجدير بالذكر قام على اشراف الامسيه الاستاذ هلال ابو جابر والمعلمه سيما وطاقم من المعلميان والمعلمات .

كما كانت فقرة عزف قام بتقديمها الطالب محمد شواهنة .



افتتح عريف الحفل محمد فريد عامر تلاوة من آيات الذكر الحكيم .

تلاها كلمة ورسالة من زميلهم المرحوم محمد مهدري رابي ... قال فيها ايها الزملاء من بعدي اكملوا واستمروا فما لكم غير علمكم وها انا امد جسور العلم لكم فاستغلوها ... فهل انتم فاعلون ...

كلمة مدير المدرسة الاستاذ عدنان صرصور ابو سعد رحب بالحضور الكرام وعلى راسهم عائلة شهيد العلم المرحوم محمد مهدي رابي..ورحب برئيس بلدية كفر قاسم السيد عادل بدير ..وقد تحدث بكلمات رائعه عن المرحوم وعن حوار دار بينه وبين والد الشهيد ...وقدم شكره لعائلة المرحوم عن مدى دعمهم في تبرعهم السخي لدعم التعليم .. وفي النهاية قدم شكره الجزيل على هذا السخاء والذي سيكون في ميزان حساناتهم ان شاء الله .


كلمة والد الشهيد السيد مهدي رابي الذي قدم شكره وامتنانه للمدرسة الثانوية الجديدة على هذا الاهتمام والتخليد لذكرى ابنهم المرحوم محمد..وتحدث عن اخر كلمات تحدث بها الى ابنه المرحوم حيث كان يطمح باقامة بيت له لكن القدر شاء ان يكون له بيت اخر وفي مكان اخر رحمه الله واسكنه فسيح جناته .

فقرة تكريمية من ادارة المدرسة حيث تم دعوة والد المرحوم ووالدته الى الامام وبحضور رئيس البلدية وطاقم الهيئة التدريسية تم تقديم درع تقديري لهذه العائلة على سخاءها .

فقرة شعرية من احدى طالبات المدرسة ليتبعها أنشودة حزينة تتحدث عن الشاب الطالب محمد مهدي رابي رحمه الله .


كلمة رئيس البلدية المحامي عادل بدير والذي تحدث عن امتنانه لاهل الفقيد وما قدموه من اجل رفعة هذا البلد والعلم والتعليم ..وشكر العائله على عطائهم ..


الفقرة الاخيرة كانت مراسيم افتتاح المختبر حيث قام اهل المرحوم الوالدة والوالد ورئيس بلدية كفرقاسم بقص الشريط .

ومن ثم تم تقديم شرح كافي ووافي عن المختبر من الاستاذ عدنان صرصور مدير المدرسة ومن ثم الدكتور ابراهيم عامر .

أضف تعليق

التعليقات