الشريط الأخباري

د. حسين عامر : على مريض السكري أن يقطع الصيام إذا شعر بأعراض انخفاض السكر

كيفين سليمان موقع بكرا
نشر بـ 15/07/2014 23:31 , التعديل الأخير 15/07/2014 23:31

يعتبر وضع مريض السكري خاصاً في شهر رمضان الكريم مقلقا, حيث يستحسن أن يمتنع عن الصيام خصوصاً, مريض السكري من النوع الأول, حيث هناك العديد من مرضى الامراض المزمنة لا يصومون شهر رمضان الفضيل ولكن هناك من يصر على صيام هذا الشهر المبارك ومنهم مرضى القلب , السكري , مرضى الكلى , وفي هذا السياق كان لمراسل موقع " بكرا حديث مع مدير قسم الطوارئ في مستشفى رفكا زيف في مدينة صفد د. حسين عامر والذ حدثنا حول هذا الموضوع .

لا بد من شرب المياه بكثرة, وتجنب المشروبات السكرية

وفي حديث مع د. حسين عامر مدير قسم الطوارئ في مستشفى رفكا زيف في صفد قال : " لا ينبغي الصوم لمرضى السكري من النوع الأول الذين يعانون نوبات ارتفاع أو انخفاض متكررة في السكر أو الاثنين معاً, وكذلك بالنسبة لمريضة السكري الحامل , كما يُطلب من مرضى السكري بمختلف أنواعه الانتباه لأعراض انخفاض السكر, التي تتضمن الصداع واضطراب الرؤية والوعي وحدوث رعشة بالأطراف والشعور بزيادة في ضربات القلب, وفي الحالات الشديدة التشنجات وعلى مريض السكري أن يقطع الصيام إذا شعر بأعراض انخفاض السكر, وأن يتناول على الفور طعاما أو شرابا محلى كالعصير أو العسل أو أقراص غلوكوز لرفع مستوى السكر في الدم, وبشكل عام, يُنصح مريض السكري بتأخير وجبة السحور مع تضمينها حصصا معتدلة من النشويات والبروتينات وكذلك الخضراوات أو الفواكه, ولا بد من شرب المياه بكثرة, وتجنب المشروبات السكرية والحلوى بأنواعها, وأخيرا عدم زيادة جرعة العلاج بدون استشارة الطبيب كما واشدد على الا يتناول الصائم الطعام بكميات كبيرة خلال فترة قصيرة من الوقت وعليه توزيعها خلال النهار , وبهذه المناسبة اتوجه الى جميع الصائمين واتمنى لهم رمضانا مباركا وصياما مقبولا وافطارا شهيا وان نصل الى العيد سالمين دون مشاكل صحية "

 

أضف تعليق

التعليقات