الشريط الأخباري

قداس في ذكرى المطران حجار

نزيه حلبي
نشر بـ 30/10/2010 13:38 , التعديل الأخير 30/10/2010 13:38

أقيم مساء أمس في كنيسة السيدة (كنيسة النعمة) بحيفا، قداس خاص في ذكرى مرور 70 عام على وفاة المطران غريغوريوس حجار، ذلك بحضور جمهور غفير من المصلين.
ترأس هذا القداس سيادة المطران الياس شقور، رئيس أساقفة عكا وحيفا والناصرة وسائر الجليل ولفيف من الكهنة، حيث أقاموا الصلوات على روح المطران حجار، وأنشدت جوقة الكنيسة بعض التراتيل والترانيم الدينية.
الجدير ذكره بان المطران حجار، قد ولد عام 1875 في قرية روم بجنوب لبنان، وعين أسقفا عام 1901، وقد حكمت عليه الحكومة التركية بالإعدام لتشجيعه فرقة من العرب المعارضين لها. لقد بنى خلال فترة أسقفيته معظم كنائس الروم في الجليل وشرق الأردن، أيضا ما يزيد عن 50 مدرسة. عارض المطران حجار سياسة التقسيم التي انتهجتها الحكومة البريطانية، ودافع بحماس عن حقوق الفلاحين والعمال، عمل على إيقاف عمليتي بيع الأراضي والحصار الاقتصادي الذي فرض على المنتوجات العربية.
كان من ابرز الداعين للحوار الإسلامي – المسيحي، وقد عرف بمطران العرب ومسيح الشرق، عاش حياة متواضعة مضحيا بنفسه من اجل الغير.
مات المطران حجار بتاريخ 30/10/1940 اثر حادث طرق غامض عند مدخل حيفا الجنوبي، قرب حي وادي الجمال، بعد عودته من القدس، ودفن في كنيسة السيدة بحيفا.

 

أضف تعليق

التعليقات