قال منسق مكافحة الكورونا في المجتمع العربي ايمن سيف بان نسبة المراضة في المجتمع العربي تتراجع كما هو حالها في دولة إسرائيل عامة. وقال سيف في حديث لموقع وانيت الإخباري ان قبل أسبوع كانت نسبة المرضى العرب تشكل 40% من جميع المرضى فأنها تشكل حاليا اقل من 30% أما بالنسبة للتجمعات السكنية الحمراء فقال ايمن سيف ان عددها في المجتمع العربي تراجع من 55 قبل أسبوعين الى 16 سلطة محلية في الوقت الراهن .

ويعزو سيف انتشار الكورونا في المجتمع العربي بنسبة تفوق المجتمع العام الى زيادة عدد الفحوص التي تجرى في هذا المجتمع والى نسبة المطعمين المنخفضة والى إقامة الأعراس الكبيرة والتجمهرات وتابع يقول إن وزارة الصحة بذلت جهودا كبيرة لإقناع المواطنين العرب بتلقي التطعيمات ان هذه المساعي أتت بثمارها الا انه أضاف انه يجب مواصلة المساعي الحثيثة في هذا المضمار إذ إن نسبة المطعين بالجرعة الثالثة في المجتمع العربي يبلغ اليوم 42% فقط مؤكدا ان وزارة الصحة ستواصل جهودها لإتاحة التطعيمات للمجتمع العربي وخاصة لسكان الجنوب البدو حيث نسبة التطعيم تظل منخفضة جدا.

تشخيص نحو 2650 إصابة جديدة بالفيروس

هذا وعشية البدء بتعليمات الشارة الخضراء الجديدة تشير أخر بيانات صادرة عن وزارة الصحة صباح اليوم الى أن حوالي 2650 إصابة جديدة بالفيروس التاجي سجلت امس. وتبلغ نسبة النتائج الإيجابية زهاء 2.8%

ويصل عدد مرضى كورونا الذين توصف حالتهم بالخطيرة الى 564 يخضع 204 منهم لأجهزة التنفس الاصطناعية. وتبلغ حصيلة الوفيات الناجمة عن الوباء منذ ظهوره في 7827 حالة.