أعلنت شركة السيارات الإسبانية "سيات" توقفها عن تجميع السيارات جزئيا، بسبب نقص بعض المواد.

وحسب بيان للشركة، نشرته "رويترز"، قالت إنها أوقفت جزئيا تجميع السيارات في مصنعها بالقرب من برشلونة بسبب اختناقات في إمدادات أشباه الموصلات العالمية.

وذكر البيان أن المصنع أوقف خط التجميع رقم 2 لمدة يومين بسبب افتقاده لأشباه الموصلات.

"سيات" التي عادة ما تغلق المصنع في أغسطس/ آب لقضاء العطلة الصيفية الشمالية، قامت باستثناء وفتحت المصنع هذا الشهر لتعويض نقص الإنتاج في النصف الأول من العام.

لكن البيان أكد على أن النقص في أشباه الموصلات أجبر على إغلاق جزئي لمدة يومين.

وأنتجت سيات 8000 سيارة في أغسطس، مما عوض جزئيًا العجز في النصف الأول.

واضطر صانعو السيارات حول العالم إلى إبطاء الإنتاج في الأشهر الأخيرة بسبب نقص أشباه الموصلات، فبعد إغلاق المصانع في العام الماضي مع بدء الوباء، يتنافس صانعو السيارات الآن مع صناعة الإلكترونيات الاستهلاكية لتسليم أشباه الموصلات وسط اضطرابات الإمدادات العالمية.

قالت "فولكس فاجن" إنها تتوقع أن يتحسن الوضع بحلول نهاية العام وأنها تعتزم تعويض أكبر قدر ممكن من النقص في الإنتاج في النصف الثاني، على الرغم من أن نقص أشباه الموصلات لا ينحسر.