تشارك السباحة الفلسطينية ابنة مدينة بيت جالا دانيا نور 17 عاما في أولمبياد طوكيو حيث كانت قد استعدت لهذه المشاركة بمعسكر خارجي في ألمانيا.

وتحدث ديفيد والد السباحة دانيا في لقاء مع موقع بكرا حول مشاركة ابنته في هذه الاولمبياد مؤكدا ان "وراء تلك الرحلة والسباق الذي لا يتعدى 30 ثانية بمسافة 50 مترا ، 11 عاماً من المثابرة والعزيمة والإرادة والعمل المستمر برغم انعدام الإمكانات وقلة الخبرات. سيكون عِنادك لتحقيق الأفضل مصدر إلهام للكثيرين من جيلك".

واكد الوالد ان سباق دانيا سيكون يوم 30 من الشهر الجاري ونتمنى لها التوفيق وقال "نحن فخورين بهذا الإنجاز واختيارها من قبل الاتحاد الفلسطيني للسباحة لتمثيل فلسطين في مسابقة السباحة".

حلم تحقق 

ولفت الى ان حلم ابنته في تمثيل فلسطين بالأولمبياد قد تحقق معربا عن امله ان تتمكن دانيا في تحسين رقمها في أولمبياد طوكيو وان تحصل على رقم جديد لفلسطين.

من جهتها كتبت فيرا بابون رئيسة بلدية بيت لحم السابقة على موقعها على الفيسبوك " الى دانيا نقول، نعم أنت مصدر إلهام وعنوان للمثابرة ويكفينا فخراً أن يرتفع علم وطننا في هذه الألعاب العالمية الاولمبية. شكراً لكِ ولوالديكِ وللمدربين وللجنة الأولمبية الفلسطينية ولكل من كان داعماً لوصول دانيا الى هذه المرحلة. كل التوفيق ورعاكِ الله في رحلة الإنجاز الجديدة في طوكيو.