أوصت وكالة الأدوية الأوروبية بالموافقة على تطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عاما بلقاح "موديرنا" المضاد لكوفيد-19.

وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي يسمح فيها بتطعيم أشخاص دون سن الثامنة عشرة باللقاح.

وقالت الهيئة المشرفة على تنظيم الدواء في الاتحاد الأوروبي في قرار صدر امس الجمعة، إن الأبحاث التي أجريت على أكثر من 3700 طفل تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عاما أظهرت أن لقاح "موديرنا" - الذي حصل بالفعل على تصريح استخدام للبالغين في أوروبا- أنتج استجابة مماثلة للأجسام المضادة.

وحتى الآن، كان اللقاح الذي تنتجه شركة "فايزر" الأمريكية وشريكتها الألمانية "بيونتك"، هو الخيار الوحيد المتوافر للأطفال في أميركا الشمالية وأوروبا.

وتدرس إدارة الغذاء والدواء الأمريكية حاليا ما إذا كانت ستمدد التصريح باستخدام لقاح "موديرنا" للأطفال دون سن 18 أم لا.

وفي ظل استمرار نقص إمدادات اللقاحات العالمية، ما زال عدد كبير من دول العالم يكافح لتوفير اللقاحات للبالغين.

وتحذر جهات الإشراف على الأدوية في الولايات المتحدة وأوروبا من أن لقاحي "موديرنا" و"فايزر" مرتبطان على ما يبدو برد فعل شديد الندرة بين المراهقين وصغار البالغين، يتمثل في ألم بالصدر والتهاب بالقلب.