اعلن مستشفى بيلنسون مساء اليوم عن وفاة الممرضة نجاة حاج يحيى، بوباء الكورونا، والذي أصيبت به بعد أن تلقت التطعيم الأول. 

وقال المستشفى أن حاج يحيى خضعت إلى علاجات في غرفة الأنعاش، منها توصيلها إلى ماكينة أكمو، إلا أنه اضطر الأطباء هذا المساء أعلان وفاتها. 

ويشار إلى أن الحاج يحيى، تبلغ من العمر 49 عاما، وكان قد توفي قبل إسبوعين زوجها، جواد حاج يحيى، مصابًا بالوباء ايضًا. 

وقال المستشفى أنّ الحاج يحيى أم لأربعة أولاد بين الأعمار من 17-25 عامًا. 

ونعى المستشفى حاج يحيى قائلا أنها عملت في المستشفى منذ 30 عامًا، وتميزت بالمهنية والإهتمام. وقال أنها البسمة لطالما رافقتها وكان مليئة بالطاقة الإيجابية. وفاتها ساعة صعبة علينا جميعًا ومأساة بكل المقاييس.