بناءً على إيعاز من رئيس الوزراء نتنياهو ووزير الصحة إدلشتاين، أبرمت وزارة الصحة اتفاقية مع شركة مودِيرنا مفادها زيادة كمية اللقاحات التي ستزود الشركة إسرائيل بها في عام 2021 بـ 3 أضعاف، لتبلغ كمية اللقاحات 6 ملايين بدلاً من مليونيْ لقاح والتي ستكفي لـ 3 ملايين من المواطنين.

وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو: "يسرني أن أزف لكم خبر تعاقدنا اليوم مع شركة مودِرنا لتزويد ستة ملايين لقاح لأجلكم، مواطني إسرائيل، مما يشكل ثلاثة أضعاف كمية اللقاحات التي نصّ عليها العقد الأصلي مع مودِرنا.

هذا يعطينا الأمل، ونشاهد الضوء في آخر النفق. وحتى ذلك الحين، يتعين علينا الالتزام بالقواعد. تتمثل المهمة الملقاة على عاتقنا بجلب اللقاحات، بينما تتمثل مهمتكم أنتم في الالتزام بالقواعد. إذا قمنا بذلك، فسننتصر. وسننتصر على الكورونا معًا".

وقال وزير الصحة يولي (يوئيل) إدلشتاين: "إنها بشرى سارة للغاية بالنسبة لمواطني إسرائيل وللاقتصاد الإسرائيلي.

وسنستطيع تطعيم كل مواطن
معني بذلك، حيث بدأت الطواقم المهنية بالعمل المكثف على تحديد طريقة توزيع اللقاحات. لكن سيستغرق الأمر بضعة أشهر حتى يكون الجميع قد تلقوا التطعيم وبالتالي يتوجب علينا جميعًا الالتزام بالتعليمات وعدم التهاون بهذه المسألة".