أعلنت وزارة الصحة انه منذ الليلة قبل الماضية وحتى العاشرة والنصف من مساء امس أصيب بكورونا ثلاثة آلاف وستمائة وسبعون شخصا، ويتلقى خمسمائة وتسعة واربعون مريضا العلاج بالمستشفيات حيث توصف حالتهم بخطيرة بينهم مائة واربعون يخضعون لأجهزة تنفس اصطناعي، وتوفي منذ انتشار الوباء في إسرائيل الف ومائة وستة وستون شخصا من جراء مضاعفات الوباء.

وكانت آخر الوفيات فجر اليوم في مستشفى الجليل الغربي لمسنة تبلغ من العمر 80 عامًا.