الشريط الأخباري

دراسة إيطالية: حاستي التذوق والشم قد لا تعودان إلا بعد هذه المدة

موقع بكرا
نشر بـ 05/07/2020 11:44 , التعديل الأخير 05/07/2020 11:44
دراسة إيطالية: حاستي التذوق والشم قد لا تعودان إلا بعد هذه المدة

فقدان حاستي الشم والتذوق من أشهر الأعراض التي يعاني منها مصابو فيروس كورونا، واللتان قد تعودان بسهولة بعد الشفاء والتعافي، ولكن هل يستمر فقدانهما وقتاً طويلاً؟

دراسة إيطالية ذكرت أن شخصاً من كل 10 أشخاص يفقدون حاستي الذوق والشم جراء إصابتهم بكوفيد-19 قد لا يستعيدهما لنحو شهر بعد تعافيه.

ويقول الأطباء إن فقدان هاتين الحاستين، أو إحداهما، هو أحد أعراض الإصابة بفايروس كورونا الجديد.

وأشارت الدراسة التي نشرتها مجلة جراحة الرأس والرقبة الإيطالية الى أنها شملت مراقبة 187 مصاباً بالفيروس لم يتم تنويمهم بالمستشفيات. وأكد 113 منهم أنهم فقدوا الإحساس بالطعم والرائحة. وقال واحد من كل 10 متعافين منهم إنه لم يستعد حاستيه حتى بعد شهر من شفائه.

وذكرت جمعية أطباء الأنف والأذن والحنجرة البريطانية أن فقدان الذوق والشم قد يبدأ بعد الإصابة بساعات. ويتعافى معظم هؤلاء المصابين تعافياً تاماً، من دون أن تظهر عليهم أي أعراض أخرى؛ بل إن بعضهم قد لا يدرك أنه أصيب بفايروس كورونا الجديد.

ويعتقد الأطباء أن مثل هؤلاء المصابين يتمتعون بمناعة قوية تجعل أجسامهم قادرة على احتواء الفايروس في الأنف، وبالتالي منعه من النزول إلى الرئتين.

أضف تعليق

التعليقات