الشريط الأخباري

سيارة "الفولغا" السوفيتية تحتفل بيوبيلها الخمسين

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 17/05/2020 10:00 , التعديل الأخير 17/05/2020 10:00
سيارة

تحتفل أسطورة صناعة السيارات السوفيتية "الفولغا غاز-24" العام الجاري بعيد ميلادها الـ50.

وكانت "الفولغا غاز – 24" في العصر السوفيتي سيارة محبوبة من قبل الجميع، بمن فيهم السائقون وهواة السيارات والموظفون وضباط الجيش والأمن (كي جي بي). وحلم كل رجل سوفيتي آنذاك أن يمتلك تلك السيارة الفخمة التي أصبحت فيما بعد سيارة شعبية.

وواجهت صناعة السيارات السوفيتية مطلع ستينيات القرن الماضي أزمة حقيقية متعلقة بالديكور الداخلي والخارجي لسياراتها، إذ أن السيارات الجميلة قلت في الطرق وشوارع المدن السوفيتية. أما سيارة "الفولغا غاز – 21" التي كانت الصناعة السوفيتية تنتجها آنذاك فتقادمت كثيرا وباتت سيارة من الماضي.

وبدأ المهندسون السوفيت بتصميم سيدان جديدة رباعية الأبواب لتكون سيارة مطلوبة لدى المواطنين السوفيت، شأنها شأن السيارات الأمريكية.

تساؤلات 

لكن محاولة إعداد فكرة جديدة لتصميم السيارة الواعدة تسببت في تساؤلات كثيرة وجدل شديد عما إذا كانت سيدان "الفولغا – غاز – 24" نسخة لسيارة Ford Falcon 1962 الأمريكية أو أنها سيارة سوفيتية الصنع تماما.

ولا يزال الجدل قائما إلى حد الآن، إذ أن عشاق صناعة السيارات الأمريكية مقتنعون بأن "الفولغا غاز – 24 هي نسخة من Ford Falcon 1962 الأمريكية.

أما مؤرخ صناعة السيارات الروسية، فلاديمير ستاروستين، فقال إن هذا الاعتقاد صحيح جزئيا فقط، مع العلم أن مودا السيارات في ستينيات القرن الماضي طالت كل السيارات سواء السوفيتية أو الأمريكية.

المصدر: لايف
 

أضف تعليق

التعليقات