الشريط الأخباري

علي الديك يتعهد بعدم تمجيد الأسد في ”حفلة ألمانيا“

وكالات
نشر بـ 15/12/2019 22:50 , التعديل الأخير 15/12/2019 22:50
علي الديك يتعهد بعدم تمجيد الأسد في ”حفلة ألمانيا“

اضطر المغني علي الديك، المعروف بتأييده للنظام السوري، إلى توقيع تعهد بعدم التطرق للسياسة خلال حفلته المنتظرة في ليلة رأس السنة بمدينة مانهايم الألمانية.

وجاء تعهد الديك، الذي يتباهى في حواراته بقربه من عائلة الرئيس السوري بشار الأسد، وتأييده المطلق لها، بعد اعتراضات تقدم بها اللاجئون السوريون إلى جهات رسمية في المدينة، أعربوا فيها عن رفضهم إحياء المطرب الموالي، حفلة في ألمانيا التي يوجد فيها نحو مليون لاجئ سوري، غالبيتهم من المعارضين للنظام.

ونقل موقع بروكار عن مصادر، قولها: إن الديك، الذي ينتمي للطائفة العلوية التي ينتمي لها الرئيس السوري، وقع على تعهّدٍ أرسله متعهّد الحفل اللبناني إلى بلدية مدينة مانهايم الألمانية؛ كي توافق الأخيرة على إقامة الحفل، إذ جاء في التعهّد بأن المطرب السوري لن يتكلم بأي أقوال سياسية أو نصوص أغانٍ لها علاقة بالسياسة أو تمجيد النظام.

وكان علي الديك، أعلن عبر مدونته على فيسبوك، بأنه سيحيي حفلة رأس السنة 2020 في ألمانيا، مكتفيًا بالقول: ”الجالية العربية في ألمانيا سهرة رأس السنة في مانهايم…انشالله بشوفكم بخير“.

ووفقًا للملصق الدعائي، فإن سعر بطاقة الدخول للحفل، الذي يتضمن وجبة عشاء، يبدأ من 60 يورو.

واعتاد علي الديك في حفلاته، سواء في سوريا أو خارجها، على تمرير رسائل سياسية من خلال أغانيه عبر توجيه التحية للرئيس بشار الأسد وللجيش السوري.

وكان وزراء داخلية ست ولايات ألمانية قد طالبوا في حزيران/ يونيو الماضي، بترحيل مؤيدي نظام الأسد من البلاد، باعتبارهم لن يتعرضوا للملاحقة أو الاعتقال في حال عودتهم لسوريا، وبالتالي لا مبرر لوجودهم كلاجئين في ألمانيا.

أضف تعليق

التعليقات