الشريط الأخباري

محافظ القدس يطلق فعاليات الحملة الوطنية للوقاية من سرطان الثدي

زكريا خليل – موقع بكرا
نشر بـ 13/10/2016 14:33 , التعديل الأخير 13/10/2016 14:33

تحت رعاية وزير شؤون القدس المحافظ عدنان الحسيني جرى ظهر اليوم الخميس في مقر محافظة القدس بضاحية البريد اطلاق فعاليات الحملة الوطنية للوقاية من سرطان الثدس والتي تنظم بالتعاون ومديريتي صحة القدس والتربية والتعليم لضواحي القدس وجمعية الشروق النسوية وبحضور كل من نائب المحافظ عبد الله صيام والدكتور عطا قريع مدير صحة القدس والمربي عماد معالي نائباً عن مدير التربية والتعليم لضواحي القدس ومنسقة مركز تواصل القدس فدوى فرحان وفاطمة فرعون رئيسة جمعية الشروق النسوية وعدد من ممثلات وممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني .

واكد الحسيني في كلمة الافتتاح على اهمية هذه الحملة موضحا ان المراة هي كل المجتمع والحفاظ على صحتها شيْ مهم جداً مشيرا الى ان هذا المرض القابل للعلاج في حال اكتشافه مبكراً يمكن التغلب عليه بالأرادة والتصميم .

وحث على عدم التاخر بالفحص وعلى ضرورة التوعية وانه لا يوجد ما يخيف و لا يمكن علاجه .

واعرب عن امله في ان تكون هذه الفعالية بداية لتوعية جيدة في المؤسسات المقدسية بجهود مديرية الصحة ومديرية التربية والتعليم وجمعية الشروق النسوية .

واثنى الدكتور عطا قريع مدير مديرية صحة القدس على جهود محافظة القدس في تبني مثل هذه البرامج منوها الى ان انطلاق هذه الحملة ياتي ضمن استراتيجيات وزارة الصحة للحد من المرض من خلال مخاطبة العقول النيرة .

وقال : "ان مرض سرطان الثدي هو من الامراض المزمنه وان نسبة هذا المرض في فلسطين هي من اقل النسب في الوطن العربي ما يعادل 80 حالة من كل 100,000 مقابل 283,5 حالة في اسرائيل ، لكن هذا لا يعني ان لا نهتم لان الاعداد في تزايد , وان الوقاية بسيطة جدا وذلك بالابتعاد عن التدخين وممارسة الرياضة وان العلاج بمديرية صحة القدس والتصوير الاشعاعي مجاني " .

بدوره اعرب المربي عماد معالي عن تقديره تقديرة لمحافظة القدس الشريف ومديرية صحة القدس على تبنيها توعية المجتمع وجهودها الكبيرة في عمل فحوصات دورية للطلاب وندوات توعوية مختلفة .

من جهتها استعرضت فاطمة فرعون رئيسة جمعية الشروق بدايات اهتمامات جمعيتها بهدذا المرض والتي بدات بعدما فقدت الجمعية احدى رائداتها حيث جرى الشروع بحملة من اجل اجراء دراسة موسعة حوله وتم تاسيس منتدى الناجيات والذي يضم اكثر من 20 ناجية من المرض يقمن بعمل دعم نفسي للمصابات على امل ان تصل لاكبر عدد من النساء من اجل وقايتهن وحمايتهن .

واستعرضت احدى الناجيات تجربتها مع المرض حيث اصيبت به في عام 2000 وكيف استطاعت بشجاعة مواجهته والتغلب عليه بالتحمل والصبر وهي الان تعتبر من اهم الداعمات للمصابات .

وعرض خلال الافتتاح فيلم تسجيلي توعوي قصير عن مرض سرطان الثدي يبين ضرورة الفحص المبكر وشرح كيفية الفحص الذاتي .

وفي نهاية الحفل قامت فدوى فرحان بالتنسيق مع المؤسسات النسوية في مركز تواصل محافظة القدس لعمل ورش توعوية للوقاية من مرض سرطان الثدي وتحويل النساء لعمل الفحص المبكر في مديرية الصحة محافظة القدس مجانا ً .

أضف تعليق

التعليقات