قام وفد وممثل الجمعية المسيحية العالمية ظهر اليوم الاثنين بزيارة رئيس بلدية الناصرة السيد علي سلّام في مكتبه في البلدية مهنئاً بعيد الفطر السعيد .

وضم الوفد كل من الأب سيدراك الانطوني راعي طائفة الأقباط في الناصرة وكذلك د. عبدالله جمالية والمربية ريمة جرجورة والسيد فرح جرايسي والسيدة جورجيت حداد والسيد عدنان قبطي والسيد حسام الياس مدير مكتب الجمعية. 

رئيس البلدية رحب بأعضاء الجمعية ونقل لهم شعوره بالامتنان لهذه الزيارة الكريمة والتي تمثل الناصرة وأصالتها وتاريخها المعروف بالمحبة والتعاون بين ابناءها من مختلف الطوائف والديانات مؤكداً أن مشروعه الأساس وحدة المدينة ورفعتها وتطويرها وخلال الزيارة ألقى الأب سيدراك الأنطوني راعي طائفة الأقباط باسم الجمعية كلمة هذا مفادها :

صاحب القيم والأخلاق الاستاذ علي سلام رئيس بلدية الناصرة المحترم

الحضور الكرام مع حفظ الألقاب بكل مشاعر الغبطة والحب، أقدّم لسيادتكم التهنئة القلبية في عيد الفطر المبارك متمنيّا لكم وشعب الناصرة كل خير وبركة وسلام واستقرار.

اليوم لا يفوتني أن أشكر سيادتكم على الصورة الطيبة التي تسعون اليها منذ توليكم رئاسة البلدية.
وهي توطيد المحبة والسلام بين المسيحيين والمسلمين، وشعارك لا فرق بين عربي على أعجمي ومنذ ما توليتم الرئاسة.
خلقتم جو طيب وروح معنوية عالية في شبابنا النصراوي، وسمعتكم الممتازة هي من أضمن الوسائل لخلق هذا الجو الطيب.
ومن صميم قلبي أرجو لكم من الأعماق أن يكون التوفيق حليفكم في كل عمل تبادرون به.

إن الناصرة أمانة في أعناقكم، وأنتم المسؤولون عن أبنائها وأنتم لديكم المقدرة على التعامل مع الآخرين وكسب ثقتهم.
وأنا فخور بكم أيضًا لأن لديكم الشجاعة والحزم بأن سيادتكم لا تسمح لأحد أن يصنع فتنة طائفية وهذا لمسناه فيكم.
حياكم الله وحيا من ورائكم قلوبا عامرة بحب الناصرة.
داعين لكم بمزيد التوفيق وفيض البركات
وكل عام وأنتم بخير
فالحق والثناء والمديح نصيبكم وأجركم عظيم