الشريط الأخباري

بأجواء من الفرح والسعادة خرّجت مدرسة حسين ياسين فوجها الثامن والثمانين

رامي نصار، موقع بُـكرا
نشر بـ 27/06/2015 22:00 , التعديل الأخير 27/06/2015 22:00

مع غروب شمس الخامس والعشرين من شهر حزيران أنيرت ساحة مدرسة حسين ياسين وزينت بالورود لتستقبل أهالي الخريجين من صفوف السادسة الذين بلغ عددهم 135خريجا وخريجة ولفيف كبير من الضيوف ممثلين عن السلطة المحلية ولجنة أولياء أمور الطلاب وعدد من مدراء المدارس في القرية .

فعند الثامنة والنصف مساء تجمّع الأهالي في الساحة منتظرين نزول ابنائهم وهم يلبسون ملابس التخرج الجميلة ،وقد وقفوا مرحبين مصفقين فرحين بمنظر أبنائهم الجميل الذين نزلوا على أنغام أغنية "طلّوا الخريجين " .

أفتتح الحفل مدير المدرسة د.يوسف كناعنة بكلمة متحدثا فيها عن الإنجازات والمراتب المشرفة التي حصلت عليها المدرسة في المواضيع التعليمية (العلوم الرياضيات اللغة العربية والأنجليزية ) في المسابقات القطرية التي جرت هذا العام ،وكذلك أثنى على الإنجاز في المجال الرياضي، وشكر أعضاء الهيئة التدريسية على التعاون من أجل إنجاح الفعالية والانتماء الصادق وقدّم شكره للعاملين في المدرسة على التفاني في العمل ، واثنى على دور لجنة أولياء أمور الطلاب في إدخال مشاريع جديدة في المدرسة، وفي النهاية هنّأ الخريجين تمنى لهم المستقبل الزاهر .

وبعدها عرضت عدة فقرات فنية فقدم الممثل الكوميدي إبراهيم نعامنة مقطعا كوميديا ، وصدحت حناجر فرقة الجوقة في المدرسة بأغنية "أبناء صفي لكم حنيني" ومسك الختام كان للطالبة وصال دراوشة والتي أطلق عليها لقب "مطربة المدرسة الصغيرة " دورا في وداع الطلاب بأغنية جميلة بصوتها الرائع ، ثمّ وزعت الشهادات والهدايا على الخريجين بحضور مربي الصفوف السادسة الأستاذ علي نصار والمربيات عفاف نصار ايمان بدارنة عبير خوري وكلودين سرور ومندوبي السلطة المحلية .

بقي أن نشير إلى أن الفعالية كانت بتحضير مركزتي التربية الاجتماعية ايمان بدارنة وشهيرة عبري ومساعدة مجموعة من أعضاء الهيئة التدريسية في المدرسة . وقد تولت عرافة الحفل المربية شهيرة عبري.

أضف تعليق

التعليقات