الشريط الأخباري

تخريج طالبات الثانوية العامة لمدرسة بنات اريحا الثانوية " فوج الاقصى "

بلال كسواني
نشر بـ 19/05/2014 10:20 , التعديل الأخير 19/05/2014 10:20

أقيم مساء اليوم الأحد في مركز أريحا الثقافي وسط المدينة، حفل تخريج الفوج السابع عشر 'فوج الأقصى في قلوبنا' لطالبات مدرسة بنات أريحا الثانوية.

ونقل عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، ومحافظ أريحا ماجد الفتياني، خلال الحفل، تحيات وتهاني الرئيس محمود عباس للطالبات الخريجات وأسرهن.

وقال الفتياني إن العملية التربوية والاهتمام بالنشء ورفع المستوى الأكاديمي والتأهيل لشباب وشابات فلسطين يحظى باهتمام ورعاية الرئيس محمود عباس والقيادة، 'لأننا نؤمن بأهمية التسلح بالعلم والمعرفة في معركة البناء والتحرر وتخليص المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية والمسيحية من براثن الاحتلال'.

وطالب الخريجات ببذل المزيد من الجهد، وأن يكن مثالا للفتاة والأم الفلسطينية في العطاء وتعزيز الوحدة الوطنية ورص الصفوف.

من جانبه، قال عريقات إن الطلبة المتفوقين والمتميزين يحظون بالاهتمام والدعم من قبل الرئيس والحكومة، منوها بمكرمة الرئيس السنوية للطلبة المتفوقين وصندوق الرئيس لمساعدة الطلبة والمنح البعثات الدراسية التي توفرها الحكومة ممثلة بوزارة التربية والتعليم للطلبة الجامعيين في مختلف التخصصات.

وأكد عريقات أهمية مواصلة العلم في معركة البناء، وأن المصالحة والوحدة الوطنية هما الطريق الأقصر نحو تحرير وحماية الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية والمسيحية.

وأكد مدير التربية والتعليم في المحافظة محمد الحواش حرص واهتمام الوزارة برفع مستوى التحصيل العلمي للطلبة، ومواكبة المناهج وطرق التدريس مع متطلبات العصر الذي نعيشه.

وأشاد بإدارة وطاقم مدرسة بنات أريحا الثانوية، وبذلها كل جهد ممكن، والنتائج المتقدمة التي تحققها المدرسة في الثانوية العامة، والأنشطة التربوية والرياضية الأخرى على مستوى مدارس المحافظة.

بدورها، هنأت مديرة مدرسة بنات أريحا الثانوية رانا عبد العال الخريجات، وقالت 'إن هذا الشرف يحتم عليكن المثابرة وتحقيق نتائج مشرفة في امتحانات الثانوية العامة تؤهلكن للتعليم الجامعي ولخوض غمار الحياة المستقبلية مسلحات بالعلم والمعرفة، لبناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف'.

وألقت دعاء حسام الفتياني الأولى على فرع العلوم الإنسانية كلمة الخريجات، أشادت فيها بجهود إدارة وكادر المدرسة، مؤكدة أن الخريجات سيواصلن مسيرة العلم والمعرفة ليكن خير سفيرات للمدرسة ولأريحا ولفلسطين.

وأعلنت مؤسسة رشيد عريقات لمساعدة الطلبة الجامعيين عن توفر منحتين دراسيتين كاملتين للمتفوقات من طالبات المدرسة.

وتخلل الحفل مجموعة من الأغاني الوطنية، والقصائد الشعرية، ومن ثم جرى توزيع الشهادات على الخريجات والجوائز على المتفوقات.

أضف تعليق

التعليقات