الشريط الأخباري

د. رانيا الخطيب من حيفا – أول طبيبة جرّاحة تجميلية عربية في البلاد

شاهين نصار، موقع بكرا
نشر بـ 05/11/2010 08:00 , التعديل الأخير 05/11/2010 08:00

الاعتقاد السائد في مجتمعنا العربي، وربما في العالم العربي أجمع، عن الجراحة التجميلية، هو أن هذه الجراحة ما هي إلا جراحة تعنى بتكبير الصدور، نفخ الشفاه، شفط الدهون، شد البطن، وما شابه من العمليات التي تهدف لتحسين المظهر فحسب...

الدكتورة رانيا الخطيب (28 عاما) من حيفا، التي تدرس للسنة الثالثة تخصص الجراحة التجميلية في مستشفى "رمبام "في حيفا، قررت خوض هذا المجال، وهي عمليا أول طبيبة جرّاحة تجميلية عربية في المجتمع الفلسطني في البلاد وعامة، وربما في العالم العربي أجمع حتى...

تقول إنها اختارت هذا المجال ليس من أجل الربح المالي، ولا من أجل تكبير صدور البنات ونفخ شفاههن.... اختارت هذا المجال من أجل إنقاذ حياة البشر، ورفع مستوى الوعي لهذا المجال في مجتمعنا العربي، الذي يفتقر للحد الأدنى للمعلومات المتعلقة بهذا الموضوع.

هذا المجال يشمل الكثير من العمليات التي قد تبدو للوهلة الأولى بعيدة عن أفكار الناس. فمنها عمليات إعادة بناء الثدي بعد استئصاله بسبب سرطان الثدي، أو علاج الحروق على اختلاف أنواعها ودرجات صعوبتها، أو معالجة حالات من الخلل المولود لدى الأطفال حديثي الولادة (من الممكن أن يكون ذلك بسبب زواج الأقارب، وهو أمر متعارف عليه في مجتمعنا)...

مراسلنا أجرى هذا اللقاء المثير مع هذه الشابة المبدعة، التي قررت خوض مجال اعتبر حتى الآن حكراً على الرجال من الأطباء (في البلاد هنالك عشرة أطباء جراحة تجميلية عرب فقط!!! وجميعهم من الرجال)...

تخصص ليس سهل ...

تقول د. رانية عن دراستها وتخصصها في الجراحة التجميلية: “ليس من السهل أن تتخصص بهذا المجال، فهو يتطلب معدل علامات عال جدا. حاليا، أصبحت في السنة الثالثة من التخصص، علما أن تخصص الجراحة التجميلية يستغرق ست سنوات، منها تسعة أشهر من الجراحة العامة، وثلاثة أشهر جراحة كف اليد، والبقية دراسة بقية تخصصات الجراحة التجميلية بشكل عام”.

أما عن قرارها التخصص بهذا المجال المميز، الذي يعتبر تخصصا رجاليا، بالإضافة للتفكير السائد في مجتمعنا بأن الشابة إذا ما درست الطب، فلا بد أن تختص بالطب النسائي (جنيكولوجيا) أو طب الأطفال أو الولادة... فتقول: “حتى اللحظة التي وصلت فيها لفترة التدريب (ستاج)، بعد ست سنوات من دراسة الطب، لم أكن قد خضت في هذا المجال إطلاقا. عندما اقترب موعد فترة التدريب، كان علي أن أختار موضوع التخصص، فكان مجال الجراحة التجميلية ومجال طب العيون هما المجالان اللذان لم أختبرهما بعد. هنا قررت أن أجربهما قبل اختيار التخصص، علما بأني كنت قد انجذبت للعديد من المجالات في الطب من قبل. ولكن عندما اختبرت موضوع الجراحة التجميلية انجذبت إليه كثيرا، وقررت أن يكون هذا مجال تخصصي".

اذا ما هي الجراحة التجميلية؟

تقول د. رانية: “قسم الجراحة التجميلية في رمبام هو الأكبر والأبرز في الشمال، لدينا في القسم 16 سريرا للمرضى, ويعتبر القسم من أفضل الأقسام في البلاد أجمع. لدينا وحدة للحروق، وهي أكبر وحدة في الشمال، وتصلنا أكثر من 15% من حالات الحروق في الشمال للعلاج، هذا عدا عن حالات الحروق التي تنقل إلى القسم من قسم العناية المكثفة. لدينا كذلك وحدة لإعادة بناء الثدي، وهي عملياً الوحدة التي تعالج النساء اللاتي تم استئصال الثدي لهن إثر الإصابة بالسرطان. ورغم أن الوسط العربي ليس واعيا كفاية لهذا المجال، إلا أنه من الواضح أن نسبة الوعي في الوسط العربي آخذة بالارتفاع".

وتؤكد رانية أن القسم يعالج أيضا حالات عديدة من سرطان الجلد التي تتطلب جراحة تجميلية، والحالات التي تتطلب جراحة دقيقة (ميكرو جراحة)، أو حتى بعض الحالات من الشفاه المجروحة، التي تتطلب ربما لقطب الأوعية الدموية والأنسجة، هذا عدا عن حالات الخلل المولود، على سبيل المثال عندما يولد طفل وأصابع يده مرتبطة ببعضها البعض، وغيرها الكثير....

وتؤكد دكتور رانية الخطيب أنها اختارت هذا المجال بشكل أساسي، بسبب الجراحة التجميلية الطبية، كالتي تهتم بها في مستشفى رمبام، وليس كجراحة تجميلية تجارية للربح، مثل حالات تكبير الثدي أو شفط الدهون وشد البطن، وعمليات تجميل الأنف، وغيرها من الجراحات التجميلية التي تعتبر جمالية ومكلفة جدا....

وتؤكد د. رانية: “هذا المجال واسع جدا، وفيه الكثير من الجوانب غير الاعتيادية، ولا توجد هناك طريقة عمل واحدة صحيحة، فليس هناك مخطط لأسلوب الجراحة، بينما هناك مجال كبير للإبداع وللعمل بحرية بهدف تصحيح الخلل".

الجراحة التجميلية والآراء المسبقة

وتقول في رد على سؤال حول الأفكار المسبقة حول الجراحة التجميلية، إن هذه الأفكار السائدة هي مغلوطة بالكامل. وتضيف أن ليس هنالك وعي كاف في المجتمع العربي الفلسطيني في البلاد لكون الجراحة التجميلية أوسع بكثير مما تشير إليه تلك الأفكار. وتؤكد: “في البداية كنت ضد فكرة دراسة الجراحة التجميلية، فكان اعتقادي أن الموضوع سطحي وحسب، وأنه كما قلت مجرد عمليات أنف او تكبير الصدر وهكذا، لم أكن أعتقد أن الموضوع يشمل أيضا إنقاذ حياة البشر بأي شكل من الأشكال، ولكن اتضح لي العكس، حيث أن الموضوع له أبعاد أكبر بكثير. لذلك، يهمني أن أرفع الوعي لهذا المجال... بشكل خاص قضية الخلل المولود لدى الأطفال، وبشكل خاص في المجتمعات المنغلقة التي يكثر فيها زواج الأقارب، مثل مجتمعنا مثلا.

تخيل أن الكثير من النساء لا تعرفن أن بالإمكان إعادة بناء الثدي، وأن هذا الأمر يساعد على زيادة ثقتها بنفسها، ويساعدها على العودة لتعيش كامرأة بالفعل. يجب أن نرفع الوعي، وأن نتغلب على جانب عدم الارتياح عندما نتحدث بين امرأة وامرأة، خصوصا في مجتمعنا العربي. وأعتقد أن كوني أول طبيبة جراحة تجميلية عربية في البلاد قد يساهم في شرعنة هذه القضية، ويساهم في رفع الوعي في أوساط مجتمعنا العربي في البلاد".

وتقول د. رانية الخطيب في ردها على سؤال حول إمكانية أن تتفتح عيادة خاصة لطب التجميل "التقليدي"، المتخصص بالعمليات ذات الطابع المظهري وليس العلاجي البحث، علما بأن هذه العيادات تعتبر صناعة تقدر بملايين الشواقل سنويا، وذات دخل مرتفع جدا: “هذا جزء من الموضوع، ورغم أني لم أكن أفكر بهذا الموضوع في البداية، إلا أن هذا الأمر هو الجزء الثاني من المهنة. هناك الكثير من الحالات غير العلاجية الموجودة اليوم والتي تستصرخ إجراء جراحة تجميلية".

هل تفكرين في تغيير الأخرين؟!...

وترد على السؤال التالي: عندما تمشين بالشارع، هل تنتقدين هذه الفتاة او تلك، وتقولين هذه يجب أن نجري عملية جراحية للأنف، أو تلك للأذنين، أو ما شابه؟؟؟ فتقول: “نعم، في بعض الأحيان أقوم بذلك، وهنالك من الجانب الآخر فتيات بمجرد أن تراهن تقول: "سبحان الله إنهن كاملات من ناحية المنظر، ولكن هناك حالات تحتاج فعلا لإجراء عملية جراحية... لا توجد أي مشكلة أن نكون مجتمعا أجمل، لا توجد أي مشكلة في أن نكون أجمل، وان نحسن مظهرنا وشكلنا. وأعتقد أنه أمر مشروع، وكمجتمع متحضر هناك مكان لأن نحسن منظرنا، خصوصا إذا كان الأمر يزيد من ثقتنا بنفسنا ويحسّن شعورنا بجسدنا ونفسنا. ولكن لكل شيء حدود بالطبع ويجب ألا يزيد الأمر عن حدّه وألا يتحول لهوس وجنون"!!!
وتضيف في رد على سؤال حول معارضة الجراحات التجميلية في مجتمعنا العربي من منطلقات مبدئية وأيديولوجية: “الشكل الخارجي وبدون أي شك، (ولا يمكننا تجاهل هذا الأمر حتى في مجتمعنا)، له دور كبير بشعور الإنسان بالارتياح مع نفسه. العمليات التجميلية اليوم، لا تعالج المظهر الخارجي وحسب، أو نظرة المجتمع وبقية الناس إلينا.. وإنما تعالج هذه العمليات، قبل كل شيء، الحالة النفسية للشخص الذي يجري هذه العملية أصلا. فمن شأنها أن ترفع ثقته بنفسه وان تمنحه شعورا أفضل.

الصحة النفسية اليوم لها مكان ولها دور هام. هناك الكثير من الصبايا التي ازدادت ثقتهن بنفسهن بعد إجراء عمليات تجميلية. فهي قد تعثر على عمل بشكل أسرع، وقد تنجح في عملها وفي دراستها، وحتى بالعلاقات مع الزوج، وقد تنجح ببناء أسرة بشكل أفضل، لأنها راضية عن نفسها ولأن ثقتها بنفسها كبيرة، ولأن نظرتها لنفسها تحسنت.

هذا الأمر، له أبعاد كثيرة، ليس الموضوع أن أظهر جميلة وأتباها بين البشر، ولكن الصحة النفسية هي الأهم. وكطبيبة جراحة تجميلية، أعي هذه الأمور، بينما تغيب عن بال العديد من الأشخاص".

كما تؤكد رانية أن هناك بعض التعقيدات التي قد تحدث خلال كل عملية جراحية، ولكنها تؤكدا أيضا أن الأمر لا يقتصر فقط على عمليات التجميل. فعند الحديث عن العمليات التجميلية التي لا حاجة لها وغير الضرورية، قد تزيد نسبة الخطر لحصول هذه التعقيدات خلال العملية الجراحية أو بعدها. وتؤكد أيضا أنه رغم كل ذلك فنسبة حدوث هذه التعقيدات في العمليات الجراحية التجميلية ضئيلة جدا.

كما تؤكد أنه عند إجراء عمليات تجميلية بحتة، أي لتحسين المنظر فقط، وغير نابعة من حاجة طبية أو إصابة ما، فيشدد الأطباء على اختيار الأشخاص الذين لا يعانون من أي أمراض سابقة ومن هم بحالة نفسية سليمة، وذلك لأنه، على حد قولها: “ليس هناك حاجة لأن تجلس بالبيت وأنت جميل وان تكون مريضا"!!!

الوعي....ضرورة وحاجة في مجتمعنا العربي

وتنهي الدكتورة رانيا الخطيب حديثها بكلمة أخيرة فتقول: "آمل أن يزيد الوعي لهذا المجال في الطب مع مرور الوقت، أنا سعيدة بكوني أول طبيبة جراحة تجميلية عربية في البلاد، ولكن لماذا كان يجب أن نصل إلى العام 2010 لتصبح لدينا أول طبيبة جراحة تجميلية عربية؟؟ أتمنى ألا يخاف طلاب الطب من الخوض في هذا المجال، رغم صعوبة القبول له. آمل أن يزيد عدد أطباء الجراحة التجميلية العرب. كما آمل أن تتحقق بالفعل الدوافع التي دفعتني لخوض هذا المجال من حيث رفع الوعي في المجتمع العربي وأن أنجح بمساعدة مجتمعنا العربي وأبنائه، وأن استغل هذه الشهادة بالفعل لصالح مجتمعنا. وأن أرفع رأس أهلي والمجتمع أجمع"...

أضف تعليق

التعليقات

good luck
nermeen - 03/11/2010 10:28
good luch to you shahen
gh - 03/11/2010 10:53
هاد الموضوع بده معدل علامات عالي جدا؟؟! من وين جايبة هالحكي؟؟ فش ولا موضوع تخصص بالطب في إسرائيل بده علامات لا عالية ولا واطية!! المهم الواحد يكون معه شهادة طب وينقبل في القسم اللي ناوي يعمل فيو تخصص!!
دكتور - 03/11/2010 11:04
حلو كثير وبالتوفيق انشالله انا مفكر اتخصص هذا التخصص
مجدلاوي - 03/11/2010 11:04
تحية للدكتورة رانيا من نسيم عقل بكون عملى بغرفة العمليات اننى اعرف الناس بالدكتورة اولا انسانة مميزة وثانيا مهنية من الدرجة الاولى وتستحقين كل التقدير والاحترام وبالتوفيق والنجاح فى مسيرتك
نسيم عقل - 03/11/2010 11:22
مبرووك لدكتورتنا العظيمه على هذا الانجاز الرائع للمجتمع العربي اولا ولك ثانيا واتمنى لك المزيد من النجاحات في شتى المجالات...
ASHRAF - 04/11/2010 08:32
الى رقم 3 لونك دكتور بجد كان بتعرف انو بدو علامات عاليه لكان شو فائده العلامات اللي بعطوك اياها للامتحان يا دكتور هاي عشان التخصص بطلعوا على علاماتك بعده مواضيع
مجدلاوي - 04/11/2010 08:32
Good luck doctor. You Deserve all the best Shaheen, well done for a thorough and unique article.
Ramez Borbara - 04/11/2010 08:32
كل الأحترام بلتوفيق يارب
؟ - 04/11/2010 08:33
זוכרת אניי שופתהא מן קבל ואתעמלת מעהא .
אם אני לא טועה! - 04/11/2010 09:41
good luck doctor! :) rfa3te rasna
Anis Kaldawy - 04/11/2010 10:33
كل الاحترام بالنجاح والي الامام
اميلي - 04/11/2010 10:47
alaeof2ek aktr waktr wtkone naga kman aktr bkter wmodo3k hmne kter lano ana mn alnas ale bmoto 3la altb bs ll2sf ma tof2t kter wbs ashof w7de 3rbe bhda alnga7 b3'drsh aosflk alfr7a
asde sabren - 04/11/2010 01:12
اشي اكيد انك حلوة د.رانيا
د.الاموي - 04/11/2010 03:08
منيح بكفي انها خفيفة دم د رانية الخطيب يا ريت اوصلها او احكيها ع ايميل ضروري
معتز نابلس - 05/11/2010 07:35
موفقه يارب
aida azar - 06/11/2010 08:49
تخصصك حلو ونارد ما حد بدرسو موفقة ايميلي moon_mt_2006@yahoo.com يسعد مساكي ومسا موقع بكرا
معتز - 06/11/2010 08:22
ربنا يحميكي يادكتورة وتسعدي كل انسان محتاج المساعدة
نهي احمد - 24/11/2010 09:01
تكبير الثدي
جميل - 15/10/2011 06:32
الف الف مبروك انشاء اللة الى الامام .لك التوفيق وللعائلة الكريمة
ali khteb - 11/07/2012 09:43
حرق ابنتي ممكن ان اسالك عن حاله حرقها من درجه ثانيه لون حرق احمر مدت حرق اسبوعين
منتصر طحان - 16/07/2013 09:01
اريد التسجيل للهاتان العمليتان
تسنيم مروات - 10/08/2013 05:00
نفخ شفايف
ريم طاهر كبها - 21/08/2013 04:47
كم تكلف هذا العملية
علي - 31/08/2013 12:53
الموضوع. اعجبني وحابه استشاره انا من منطقة بئر السبع ولا اعرف كيف
aeea - 04/10/2013 08:22
مرحبا انا بسام من الخليل لوسمحت كيف يمكن الاستفسار عن موضوع بخصوص ابنتي
بسام غنام - 22/11/2013 08:46
لدي ابنه واريد ان استفسر حول عمليات الانف
بسام غنام - 22/11/2013 08:47
בדי אקבר סדרי
מונא - 16/01/2014 10:55
الاذن
מוחמד סהיל עצאם - 19/01/2014 11:41
كيف بغدر احكي معها
حنان - 30/01/2014 01:51
اتمنى ليكى التوفيق والنجاح الباهر يا دكتورة رانيا وانا معجب بنجاحك جدا جدا جدا والف مبروك
دكتور ايمن احمد - 31/01/2014 10:16
اتمنى ليكى التوفيق يا دكتورة رانيا وانا فخولر بيكى جدا
دكتور ايمن احمد - 31/01/2014 10:16
اذا في مجال احصل على رقم تلفون الدكتورة رانيا للترتب لموعد لمعالجة حالة لدينا
ismael issa - 23/04/2014 04:16
انه لفخر لك ايتها الطبيبة وللوسط العربي على انجازك الرائع هذا ،ولكم حدثنا التاريخ انه لا يرحم القاعدين المتكاسلين وان المعجزة تضحي واقعا حين تتوفر الإرادة وانه من سار على الدرب وصل .وانه ليثلج الصدر ان نرى طبيبة عربية تبلغ ذرى المجد لتخلد اسمها بأحرف من نور على صفحات تاريخ الطب . وفقك الله ايتها الطبية وحماك من كل مكروه
د ريحان طه - 27/05/2014 03:14
ارجو منك يا دكتوره ان تكتبي لي عنوانك او ارسال رقمك لاتوصل اليكي
ياسانه - 30/05/2014 03:41
كيف بدنا نحكي معك
نونو - 27/07/2014 09:47
انا حابه احسن من مظهري الخارجي من خلال شفط لدهون ممكم تساعديني انا من القدس
عبير سلمان - 13/08/2014 08:17
موضوع حلو بالتوفيق انشالله حابه اتواصل معك عندي مشكله ممكن تساعديني انا بحثت اكتير وشفت موضوعك هون وحابه استشيرك ياريت هاد حلم بالنسبه الي
أسماء - 20/09/2014 01:30
ممكن تلفون العيادة عشان نحكي عن اﻻسعار
اسمي أحمد أحمد - 08/01/2015 01:14
في مجال تيجي على القدس
Safs mashhor - 12/02/2015 08:31
كيف منئدر نحكي معك
فيفيات - 30/06/2015 09:11
مكمن تلفون عياده
منى - 02/08/2015 02:06
مكمن تلفون عياده
منى - 02/08/2015 02:06
مرحبا ممكن تعطيني رقم هاتف دكتوره
شرين - 16/08/2015 09:44
ممكن بتيجو على قدس وبدي رقم دكتوره حتى نتواصل معها
شرين - 16/08/2015 09:44
مرحبا كيف بدنا نتواصل معك دكتوره ممكن رقمن تلفون وبليز
شرين - 16/08/2015 09:44
انا بعرفك دكتوره رانيه بالشكل وانتي مثل النسمه على القلب بكفي انتي انسانه مثابره (قل اعوذ برب الفلق)
نايا - 16/09/2015 07:08
انا بعرفك دكتوره رانيه بالشكل وانتي مثل النسمه على القلب بكفي انتي انسانه مثابره (قل اعوذ برب الفلق)
نايا - 16/09/2015 07:08
انا بعرفك دكتوره رانيه بالشكل وانتي مثل النسمه على القلب بكفي انتي انسانه مثابره (قل اعوذ برب الفلق)
نايا - 16/09/2015 07:08
مرحبا أريد التواصل مع الدكتور ه رانيا عطيب
طماره - 25/11/2015 10:00
عكا
ايه - 20/12/2015 11:53
أريد رقم التلفون عشان اتواصل مع الدكتورة لو سمحتو
ساندي - 21/02/2016 12:49
اريد. ان. اعمل. لةتوكي
طماره - 11/09/2016 12:16
كيف ممكين احكي مع الدكتوره
عنجد كل الاحترام وتقدير - 18/10/2016 09:05
ممكن رقم تلفون الدكتورة
هنادي - 26/10/2016 01:41
كيف بدنا نواصل مع الدكتوره لو سمحتو
امال - 10/11/2016 09:46
اريد التواصل مع الدكتورة رانيا الخطيب
عصام رضوان - 11/01/2017 01:31
مرحبى كيف بدي اتواصل معك
شوق ربيع - 20/09/2017 03:15
كيف بغدر الواحد يصل للدكتوره
سجود كبها - 04/12/2017 02:56
الحبب
محمد - 20/10/2019 11:42