لقي مواطن اسرائيلي مصرعه، وأصيب 4 اخرين بينهم افراد شرطة، في عملية طعن قرب باب السلسلة في مدينة القدس، القوات في المكان قامت بتحييد المنفذ.

ويأتي ذلك بعد ان أطلقت القوات الاسرائيلية  صباح اليوم الأحد، النار على شاب فلسطيني بالقرب من باب السلسلة أحد أبواب المسجد الأقصى بالقدس القديمة، وذلك بذريعة تنفيذه عملية الطعن، والتسبب بإصابة شخصين 



وتم اغلاق  جميع أبواب المسجد الأقصى عقب إطلاق نار قرب باب السلسلة.

وأظهرت مقاطع فيديو استنفار لعناصر الشرطة  عند باب السلسلة مع سماع دوي إطلاق نار، حيث لوحظ عناصر من الشرطة  يشهرون أسلحتهم ويخرجون من باب السلسلة، ويقومون بعملية مطاردة خلالها سمح أصوات إطلاق نار.

وافاد الناطق بلسان نجمة داوود الحمراء في بيان له:" بان اصيب صباح اليوم شخصين جراء تعرضهما لاطلاق نار بالقرب من باب السلسلة جاءت اصابة احدهما حرجة والاخر وجاءت الاخرى خطرة 

 المنفذ ارتدى ملابس يهودي متدين

وافادت مصادر محلية بان المنفذ ارتدى ملابس يهودي متدين وكان مسلح ويلبس درع واقي من الرصاص

وأفاد حراس المسجد الأقصى أنه سُمع دوي إطلاق نار في باحات المسجد الأقصى، وعند الاقتراب من باب السلسلة شوهدت عناصر الشرطة  وهي تتبادل إطلاق النار مع مقاوم فلسطيني.

وعلى إثر ذلك، تم إغلاق بعض أبواب المسجد الأقصى والبلدة القديمة في القدس  ومنعت القوات المقدسيين من الوصول إليها.

وأفادت اذاعة الجيش السرائيلي بإصابة 3 من الجنود باشتباك مسلح في البلدة القديمة بالقدس 

واكدت صحيفة معاريف العبرية "وقوع أصابتين في عملية إطلاق النار بالقدس، وان إحدى الإصابات بالغة الخطورة حيث أصيب جندي بطلق في رأسه".

وأفادت القناة 20 العبرية باستشهاد منفذ عملية إطلاق النار بالقدس.