اتسم اليوم المخصص للاحتفال بموسوعة غينيس للأرقام القياسية هذا العام بالتنوع وحطمت مواهب قادمة من جميع أنحاء العالم جميع التحديات خلال اليوم السنوي الـ18 لموسوعة غينيس للأرقام القياسية يوم الأربعاء.
وقال آشلي واتسون البالغ 29 عاما: "إذا كنت تريد أن تكون حاملا للقب ضمن موسوعة غينيس للأرقام القياسية، فعليك أن تسعى وراء ذلك."
وحطم لاعب الجمباز البريطاني رقمه القياسي لأبعد مسافة يتشقلب فيها إلى الخلف بين عقلتين عندما تمكن من دفع نفسه لمسافة ستة أمتار في الهواء.
و في الصين، سحب تشانغ شوانغ سيارة لمسافة 50 مترا في دقيقة و13.27 ثانية فقط وهو يرتكز على يديه وبعد أن قفز عاليا وهتف عقب تحطيمه للرقم القياسي، قال تشانغ: "المهارة تكمن في امتلاك خصر وبطن قويين للغاية، وقدرة على التحمل للعضلة الثلاثية والذراعين والكتفين."
ومن بين الفائزين الآخرين، الأمريكي تايلر فيليبس، الذي حطم الرقم القياسي لعدد السيارات المتتالية التي قفز فوقها مستخدما عصا البوجو
وحصلت لورا بيوندو البالغة 32 عاما من فنزويلا على شهادتين عن مهاراتها في التحكم بالكرة، بما في ذلك أكثر عدد لفات للقدم حول الكرة خلال دقيقة واحدة تقوم بها إمرأة
وقال كريج جلينداي، رئيس تحرير موسوعة غينيس للأرقام القياسية، إن القائمين على الموسوعة "أذهلتهم الموهبة الفذة واستعراض القوة من قبل حاملي الأرقام القياسية الجدد."
وأضاف: "يوم الاحتفال السنوي بموسوعة غينيس للأرقام القياسية هو احتفال عالمي بتحطيم الأرقام القياسية. إنه فرصة لأي شخص يريد وضع اسمه ضمن سجلات غينيس للأرقام القياسية."