تمكن عبد الرحيم غيتاغازوف (11عاما) من جمهورية إنغوشيا الروسية بشمال القوقاز من تحطيم رقم قياسي عالمي بأداء تمرين "البلانك" لمدة 11 ساعة و11 دقيقة.

ونجح غيتاغازوف المنتمي إلى نادي "جنكيز" في أداء التمرين لمدة 11 ساعة و 11 دقيقة و 11 ثانية، ليحقق رقما قياسيا عالميا مطلقا لجميع الأعمار.

وتمت مراقبة الامتثال للقواعد أثناء التمرين من قبل خبراء مستقلين، بمن فيهم رئيس التحرير ومؤسس كتاب السجلات الروسية للأرقام القياسية، ستانيسلاف كونينكو.

ويعود أفضل إنجاز سابق بفئة الكبار لأسترالي حافظ على وضعية التمرين لمدة 9 ساعات و 30 دقيقة.

ويعد تمرين "البلانك" من أكثر التمارين شهرة حول العالم ونال مؤخرا انتشارا واسعا بسبب التحديات التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وهو عبارة عن وضعية تمرين الضغط الشهير، ومن ثم القيام بثني المرفقين بزاوية 90 درجة على أن يبقى الجسم مستقيما.