أشاد بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، بأداء نجم فريقه خلال الفوز 1-صفر خارج الديار على تشيلسي، في الدوري الإنكليزي، السبت الماضي، بعد أن تألق في مركز لاعب الوسط المدافع، ولعب دورا كبيرا في الانتصار بستاد ستامفورد بريدج، ليتقدم السيتيزنز إلى المركز الثاني في الترتيب.


وفي المعتاد يشغل برناردو سيلفا مركز لاعب الوسط المهاجم، أو يلعب على الجناح، لكنه شارك في قلب وسط الملعب بجانب رودري.

وقال غوارديولا في تصريحات نشرها موقع سيتي على الإنترنت يوم الأحد: "يا له من لاعب. يا له من أداء".

وأضاف: "الوسط المدافع ليس مركزه، لكنه يعرف تماما ويتوقع ما سيحدث بالكرة وبدونها".

وكان سيلفا لاعبا مهما في تشكيلة جوارديولا الفائزة باللقب الموسم الماضي، وتألق البالغ من العمر 27 عاما في موسم 2018-2019 عندما فاز المدرب الإسباني بلقبه الثاني في الدوري الممتاز باستاد الاتحاد.
 

وأكمل غوارديولا: "لن أنسى أبدا ثاني لقب في الدوري الممتاز، الذي فزنا به برصيد 98 نقطة، وكان أفضل لاعب في إنجلترا، بعد ذلك تراجع مستواه قليلا، لكنه عاد الآن ونأمل أن يتمكن من مساعدتنا".

وأردف: "في نهاية المطاف إذا أراد الرحيل، فإن كل ما يمكنني قوله للنادي الذي سيأخذ برناردو، هو أنه سيحصل على أحد أفضل اللاعبين في العالم".