لكل برج شخصية مستقلة تختلف عن شخصيات الآخرين، وتتكون هذه الشخصية من الصفات والطباع وفقاً للكوكب الذي يحكمها، ونجد بعض الأبراج يكونون قادرين على التحكّم بحياتهم وبالمواقف التي يواجهونها ويمتلكون القدرة للتصالح مع أنفسهم ويُعتَبرون من الفئات المحظوظة، ولكن في المقابل هناك أبراج لا يُمكن إيجاد طريقة للتعامل معهم وتُهيمن إنفعالاتهم على شخصيتهم ورغباتهم، وسلوكياتهم في علاقاتهم، مما يجعل حياتهم أصعب وأكثر تعاسة.

أبراج تسيطر على انفعالاتها وأخرى لا:

برج الحمل

يجد الحمل سلامه الداخلي حين يحقق ما يريد تحقيقه. عدم القيام بأي شيء يجعل الحمل يفقد توازنه لذلك فهو يحتاج لهذه الحركة الدائمة وحين يحقق النجاح فهو يعيش في حالة من السلام الداخلي. لكن حين يجد نفسه عالقاً في مكان ما فهو يعيش مراحل التوتر والقلق.

برج الثور

يشعر الثور بالسلام الداخلي فور عودته الى المنزل كل يوم. صحيح أنّ المشاعر تنتقل بين النقيضين خلال النهار والليل لكنه على الاقل يملك مكاناً ثابتاً يمكنه اللجوء اليه في كل مرة يشعر فيها بالانهاك النفسي.

برج الجوزاء

لا سلام داخليا للجوزاء لأنّ البرج صاحب الشخصيتين في صراع دائم. فما يجعل الشخصية الاولى تشعر بالسلام الداخلي لا يرضي الثانية والعكس. ما يحتاج اليه هذا البرج هو الإبتعاد كلياً عن محيطه بين الحين والآخر والقيام بما يسعده كي يتمكن من إختبار هذا الشعور ولو بشكل مؤقت.

برج السرطان

يجد السرطان سلامه الداخلي حين يكون مع من يحب في منزله أو اي مكان محبب على قلبه، وإن كان السرطان طبعاً يفضل المنزل. الطبخ والخبز من الأمور التي تجعل السرطان يهدأ ويشعر بلحظات مميزة من التناغم الكلي مع محيطه ونمط حياته.

برج الأسد

يعاني الأسد حين يتعلق الامر بسلامه الداخلي لأنه يريد دائماً المزيد. فإن وصل الى سلام مؤقت بسبب وضع آني فإن ذلك يتبخر بعد فترة قصيرة لأنه دائماً بحاجة الى المزيد. بشكل عام الأسد، ووفق مفهومه الخاص، يملك السلام الداخلي، لأنه يتقبل نفسه كما هو.

برج العذراء

العذراء لا يمكنه الوصول الى مرحلة السلام الداخلي لأنه ينشد المثالية. فحتى لو كان هذا البرج يعيش هذه المرحلة فهو سيجد عيباً ما ويفسد الراحة النفسية على نفسه. عقل لا يهدأ مع هوس بالكمال يجعلان العذراء يعاني كثيراً.

برج الميزان

يبحث الميزان عن التناغم في كل شيء لنفسه ولمحيطه وهو عادة يعثر عليه لانه من دونه لا يمكنه ان يستمر. الميزان من الابراج التي تختبر هذا السلام اكثر من غيرها، صحيح انها تمر بمراحل سيئة مثل الجميع لكن التوازن هو نمط حياة.. وعليه السلام الداخلي موجود.

برج العقرب

العقرب أشبه بنفق طويل مظلم فيه جميع انواع الوحوش التي تتقاتل فيما بينها، لكن في نهاية النفق هناك الضوء الساطع. فقط حين يتمكن العقرب من السيطرة على هذه الوحوش فهو يجد سلامه الداخلي.. وللغرابة الامر سهل على العقرب.. فهو من الأبراج التي تملك قوة خارقة.

برج القوس

القوس في حالة من السلام الداخلي الدائمة فهو عاشق للطبيعة والحرية. والطبيعة والحرية المصدر الأساسي للسلام الداخلي. حين يشعر بانه مقيد حينها يفقد توزانه وسلامه ويبدأ بالشعور بالتعاسة، لكن معظم ايام السنة، القوس يعيش سلام داخلي دائم.

برج الجدي

جدية الجدي تمنعه من الشعور بالسلام الداخلي، فالقلق دائماً حاضر وموجود. كل شيء يجب ان يتم وفق ما تم التخطيط له وإلا فقدت الحياة توازنها. على

الجدي تعلُّم إبراز جانبه الحسي اكثر لأنّ نمط حياته منهك للغاية.

برج الدلو

عقل الدلو يمل بسرعة وهو يبحث وبشكل دائم عن الحقيقة المطلقة لكل شيء وعليه لا سلام داخلي لهذا البرج. فما إن يجد الحلول لما يحيره تجده وبلمح البصر يفقد ذلك الشعور ويبدأ من جديد حلقة مفرغة من البحث الدائم.

برج الحوت

سلام الحوت الداخلي يأتي من تقبل محيطه له. البرج هذا الذي يشعر انه يختلف جذرياً عن الاخرين يحتاج الى قبول الاخرين. لذلك حين يتواجد في بيئة تتقبله يكون بحالة تامة من السلام لكن بمجرد شعوره ولو لحظة بانه خارج السرب فهو يبدأ بالمعاناة.