تتساءلين هل الصداع من علامات الحمل وكيف تحسمين النتيجة وهذا امر طبيعي ان كنت تعانين من الصداع وتتساءلن حيال جنس جنينك في ان سنحل المسالتين في هذا المقال!

بعد ان تعرفت معنا الى اعراض الحمل الاكيدة ننتقلل لموضوع يهم كل امراة حامل. اعراض الحمل كثيرة فهل منها ما يدل على جنس الجنين؟ من المتداول ان لصداع الحمل علاقة بجنس الجنين فما مدى صحة القول؟ اسبري معنا غور هذا الادعاد وتعرفي الى كيفية معالجة صداع الحمل.

الحمل

تواجه المراة الحامل بعد تأكيد حملها الكثير من المشاكل الصحية والاعراض التي تتنوع بين شهر واخر. في الأشهر الأولى من الحمل تكون الاعراض مثلا مختلفة عن الأشهر الوسطى اما صداع الحمل فهو من اعراض الأشهر الأولى من الحمل ويحل خاصة في ساعات الصباح الأولى بعد الاستيقاظ وعادة ما يترافق مع الكسل والغثيان ونخصص هذا المقال للتعرف اكثر الى هذا العارض بالإضافة الى علاقته بجنس الجنين.

جنس الجنين وصداع الحمل

ثمة مقولة عن الرابط بين جنس الحنين وصداع الحمل علما انه لا يمكن التأكد من جنس الجنين قبل الشهر الرابع من الحمل حيث يكتمل الجهاز التناسلي لدى الجنين ويمكن تلخيص علاقة جنس الجنين بصداع الحمل كما يلي:

  • الغثيان غير الطبيعي دليل على الحمل بفتاة.
  • ان ترافق الصداع مع غثيان شديد في الفترة الصباحية الباكرة فان الجنين على الأرجح ولد.
  • ان اتى الصداع خفيفا وشبه غائب فانت حامل بانثى.
  • ان اتى صداع الراس شديدا في راسك فانت حامل بولد.

من الجدير بالذكر سيدتي انه لا يمكنك التأكد من جنس الجنين بشكل حتمي الا عند الارتكاز على التشخيص الطبي من خلال فحص السونار.

علاج صداع الحمل

عادة ما يكون صداع الحمل قويا في الأشهر الأولى من الحمل بسبب تغير عمل الهرمونات في الجسم بسبب الحمل ويختفي هذا الصداع بين الشهر ٢ و٣ لاستقرار الهرمونات في هذه الفترة واختفاء الاعراض ومعها أسباب صداع الحمل. اما علاج الصداع للحامل فيكمن في الحصول على ما يكفيك من راحة والابتعاد عن اجهاد الجهاز التنفسي مع الاستلقاء لما يكفي من الوقت. تجنبي النهوض صباحا من النوم بشكل مباشر بل تمددي واجلسي لفترة وجيزة قبل النهوض وممارسة حياتك الطبيعية.

ماذا تفعلين في حالة الصداع المستمر؟

عليك كامراة حامل ان تهتمي خلال حملك بصحتك لانعكاسها على صحة جنينك وسلامته في بطنك. وان استمر الصداع لديك خلال اشهر الحمل كلها فهذا دليل على مشاكل لديك فصداع الحمل عادة لا يدوم بعد الشهر الثلث من الحمل اوالرابع. اما أسباب استمرار الصداع فهي:

  • قلة سوائل الجسم
  • الروائح المزعجة والتلوث والضجيج
  • غياب الحصول على ما يكفي من العناصر الغذائية والسوائل
  • الافتقار للكمية الكافية من الطعام والسوائل
  • الافتقار للكمية الكافية من الراحة
  • الإضطرابات والتوتر وقلة النوم