ضمن سلسلة اللقاءات التي يجريها حزب "معاً لعهدٍ جديد"، من اجل جذب اكبر عدد من الداعمين، ونشر اهداف الحزب، اقام امس الجمعة حلقة بيتية في باقة الغربية، ، وشارك في هذه الحلقة كل من السيد محمد دراوشة رئيس الحزب ،والمرشحة الثانية ايمان غرة الملك، وكذلك مركز منطقة المثلث السيد زيدان بدران.
وشدد المرشحون على استراتيجية الحزب التي تهدف الى التأثير وليس فقط التمثيل، من خلال الدخول الى ائتلاف حكومي ، ومن الأمور العاجلة التي سيعمل عليها الحزب، قانون القومية، والغاء قانون كمينيتس، هدم البيوت، إضافة لمعالجة قضية البطالة، العنف والجريمة في المجتمع العربي، بالإضافة و أمور اجتماعيا واقتصاديا.
وتعمل مجموعة من الناشطين من باقة الغربية، على تنظيم كوادر وتوسيع دائرة الدعم، والاستعداد للحملة الانتخابية التي ستبدأ فوراً بعد تقديم القوائم في الاسبوع الثاني من شهر شباط.

وهذا وخلال الحلقة البيتية المصغرة، تحدث المرشحون للمجموعة عن الحزب الجديد مؤكدين :" بان الحزب سيسعى الى خدمة قضايا المواطن في المجتمع العربي، وأهمها قضايا المسكن، ومناهضة العنف المستشري فيه.
ولاقت الزيارة ترحيبا كبيراً من اهالي باقة، وخاصةً من شخصيات مرموقة في البلدة التي تفاعلت مع الطرح الواقعي والعقلاني لحزب معاً ، يستند الى القضايا التي تهم المواطن، وسيعقد في الايام المقبلة لقاءات اضافية في منطقة المثلث الشمالي حيث يلاقي الحزب تأييداً كبيراً