عقد مساء امس السبت إجتماع لأصحاب المطاعم في الشمال حضره ممثلون عن أصحاب المطاعم بمشاركة أعضاء الكنيست جابر عساقله وأسامة ألسعدي وإمطانس شحادة. كما وشارك رؤساء بلديات ومجالس سخنين، عرابة، ودير حنا.

وقد أكد المجتمعون على الأزمه ألتي تمر بها المطاعم وتم الاتفاق على التنسيق المشترك والتكاتف من أجل حل هذه الأزمه الخانقة. 

وفي حديثهم لموقع "بكرا" اكد أصحاب المطاعم بانهم سوف يعملون على إعادة فتح المطاعم بتاريخ 21/12/2020 مع مراعاة تعليمات وزارة الصحة، مع مواصلة الضغط لتحسين مخطط التعويضات لأصحاب المطاعم والعاملين بشكل خاص . والمطالبة بدفع تعويضات إضافية لأصحاب المطاعم ألتي فتحت أبوابها عام 2020 وضرورة التوجه لرؤساء البلديات والمجالس في ألبلاد لمطالبة ألمسؤولين وبشكل رسمي بفتح المطاعم والمقاهي في البلاد.

لجنة مصغرة 

هذا وقد تم طرح مواضيع عده منها نسبة الإصابات في المطاعم وألتي لم تتجاوز الـ 1% وهذا مما أثار دهشة واستغراب الحضور عن سبب إغلاق المطاعم والتغاضي عن التجمعات ألتجاريه ألأكثر عرضة للإصابات .

وتم ألإتفاق على ضرورة شرح معاناة أصحاب المطاعم في لجان الكورونا ولجان المالية .

وقد تم تعيين لجنه مصغرة من أصحاب المطاعم ، رؤساء بلديات ومجالس محلية وأعضاء كنيست من أجل الضغط على الحكومة لإعادة فتح أبواب المطاعم .