الشريط الأخباري

ميغان ماركل: حياة السود مهمة والأحداث في أمريكا مدمرة

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 05/06/2020 07:00 , التعديل الأخير 05/06/2020 07:00
ميغان ماركل: حياة السود مهمة والأحداث في أمريكا مدمرة
Globallookpress © Erase The Hate/ Characters Unite

عبرت ميغان ماركل دوقة ساسكس البريطانية عن أسفها الشديد لأن الأطفال ينشأون في عالم لا يزال مشوبا بالعنصرية، معتبرة أن الأحداث التي تشهدها الولايات المتحدة حاليا مدمرة.

وقالت ميغان في مقطع فيديو سجلته لطالبات بمناسبة تخرجهن في مدرستها الثانوية القديمة في لوس أنجليس، وتم بثه يوم الأربعاء "أدرك أنكن تعرفن أن حياة السود مهمة".

وذكرت ميغان زوجة الأمير هاري حفيد ملكة بريطانيا "خلال الأسابيع القليلة الماضية، كنت أعتزم أن أوجه إليكن بضع كلمات بمناسبة التخرج، لكن وكما رأينا جميعا خلال الأسبوع الماضي، ما يحدث في بلدنا وفي ولايتنا وفي مدينتنا لوس أنجليس مدمر تماما". ووالدة ميجان أمريكية من أصل إفريقي ووالدها أبيض.

وقالت الممثلة السابقة (38 عاما) في رسالتها للطالبات: "أول شيء أريد أن أقوله هو أنني أشعر بالأسف، أشعر بأسف شديد لأنكن تنشأن في عالم لا يزال يشهد هذه الأمور".

وأججت وفاة الأمريكي الأسود جورج فلويد إثر اعتقال الشرطة له الشهر الماضي غضبا كامنا منذ فترة طويلة من تعامل الشرطة مع الأمريكيين المنحدرين من أصل إفريقي، وفجرت احتجاجات في جميع أنحاء البلاد شاب بعضها العنف، وفرضت السلطات حظر تجول في بعض المدن لإخماد الاضطرابات.

وحسب التقاليد لا تعلق العائلة المالكة في بريطانيا على القضايا السياسية. وتخلت ميغان وهاري عن أدوارهما الملكية الرسمية في نهاية مارس ويعيشان الآن في لوس أنجليس مع ابنهما آرتشي.

المصدر: "رويترز"
 

أضف تعليق

التعليقات