تظاهر مساء اليوم في ميدان الساعة بيافا عشرات الأشخاص احتجاجا على قتل الشاب اياد الحلاق بنيران الشرطة امس في البلدة القديمة في القدس، ورفع المتظاهرون يافطات كتب عليها ان 60 مواطنا عربيا قُتلوا على أيدي قوات الامن منذ عام 2000.

وطالب المتظاهرون بمحاسبة العنصرين في أجهزة الأمن اللذان قاما بإطلاق النار على المرحوم إياد الحلاق. وطالبوا أيضا بإنشاء جسم خارجي مستقل يحقق في حوادث القتل التي يرتكبها افراد أجهزة الأمن والشرطة.

وعقّب النائب سامي أبو شحادة الذي دعا إلى المظاهرة قائلا: "سنعمل في الميدان إلى جانب البرلمان ولن نكلّ حتّى نأخذ حق أبنائنا الذين راحوا ضحية نتيجة لممارسات الشرطة، وإنشاء جهاز تحقيق مستقل يحقق في تجاوزات الشرطة".