نعت كل من وزارة الثقافة الإسرائيلية والفلسطينية، أمس الخميس، الفنان أيمن صفية من قرية كفر ياسيف الذي توفي إثر غرقه في البحر عن عمر ناهز 29 عاما.

وقال وزير الثقافة والرياضة حيلي تروبر "شعرت بالأسف لسماع وفاة الراقص الموهوب أيمن صفية في ظروف مأساوية. هذه خسارة كبيرة لعالم الرقص، صفية كان واحدا من أعظم الراقصين، وحقق إنجازات بارزة في جميع أنحاء العالم، أشارك حزن الأسرة على وفاته".

ومن جانبها أكدت وزارة الثقافة الفلسطينية في بيانها "اعتزازها بأيمن فنانا ومناضلا، حيث لعب دورا مهما في الحملة العالمية لحركة المقاطعة الثقافية لدولة الاحتلال، ودعت الوزارة الفنانين الفلسطينيين في كل مكان وفي أراضي 48، إلى الاستفادة من تجربة أيمن في رفض محاولات الشراء وتدجين الفلسطينيين في الداخل".

وأضافت الوزارة الفلسطينية في بيانها "أن الراحل أيمن صفية درس الرقص في مدرسة رامبرت للرقص المعاصر في لندن، وشارك في عروض عديدة، منها الكلاسيكية، والمعاصرة، بالإضافة إلى المسرحيات الغنائية، في عدد من المسارح الشهيرة في برودواي وغيرها، وعمل مع مصممي رقص وفنانين، محلياً وعالمياً".


وعبر رئيس القائمة المشتركة أيمن عودة عن تعازيه لأسرة صفية قائلا "إن مئات المتطوعين العرب واليهود الذين قدموا لدعم الأسرة يثبتون أن روحه ما زالت معنا".

وشارك الآلاف، اليوم الخميس، في تشييع الفنان أيمن صفية الذي تم العثور على جثته أمس الأربعاء، بعد أربعة أيام من اختفائه. وشارك في الجنازة فنانون وممثلون ورؤساء مجالس وأصدقاء ومعارف وقال رئيس مجلس قرية كفر ياسيف "إنه شاب موهوب رائد ويلهم العديد من الشباب في المجتمع العربي".

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية بعد ظهر يوم أمس الأربعاء العثور على جثة الفنان أيمن صفية في عمق البحر. وكان قد شوهد لآخر مرة في مياه البحر قبالة شاطئ نافيه يام بالقرب من عتليت يوم الأحد. وشاركت في أعمال البحث وحدة الغواصة الشرطية وطائرات مسيرة، الى جانب متطوعين

وتمت مراسم الدفن داخل المقبرة الإسلامية في سابقة هي الأولى بالتعاون بين المجلس المحلي في قرية كفر ياسيف والأسرة، بينما يقام الحداد في قاعة الكنيسة الانجيلية المعمدانية كفر ياسيف المحلية.

وقال شادي الشويري رئيس مجلس كفر ياسيف "هذا الفعل يدل على حب الشعب الواحد اهل القرية الواحدة، كل قرية كفر ياسيف والمجتمع العربي في حزن على هذه الخسارة، إنه شاب موهوب ومبتكر ويلهم العديد من الشباب في المجتمع العربي وبشكل عام".

وقال هاشم والد الفنان صفية "كان من المفترض أن يحتفل أيمن بعيد الفطر معنا، انتظرنا هذه اللحظة، لكن البحر انتزعه منا. نتلقى المزيد من الحب في هذه الأيام من كل مكان وهذا ما يميز المجتمع العربي".

المصدر: I24