الشريط الأخباري

*نقف معًا الطلابية، تطالب ادارة الجامعات بترجمة بياناتها ورسائلها حول الكورونا، إلى اللغة العربية*

موقع بكرا
نشر بـ 13/03/2020 20:55 , التعديل الأخير 13/03/2020 20:55
*نقف معًا الطلابية، تطالب ادارة الجامعات بترجمة بياناتها ورسائلها حول الكورونا، إلى اللغة العربية*

ابرقت اليوم حلقات حراك نقف معًا الطلابية في جامعة تل ابيب وحيفا، برسالتين إلى رئيسي الجامعات، مطالبين بإتاحة رسائل الحتلنات والتحديثات الصادرة من مكتب رئيس الجامعة بخصوص وباء الكورونا باللغة العربية ايضًا. حيث قامت الجامعة حتى الان بارسال بيانات نصية الى الطلاب، تضمنت توصيات وتعليمات للوقاية والتعامل مع وباء الكورونا، إضافة للتحديثات التي تصدرها وزارة التربية وامكانية تعليق الدراسة، ولكنها كتبت باللغة العبرية والانجليزية فقط دون الاهتمام بترجمتها الى اللغة العربية - متجاهلة الطلاب العرب في كلا الجامعتين.
وجاء في نص الرسالة:
"نتلقى في الأيام الاخيرة، رسائل عديدة ومهمة من الجامعة تتمحور حول توصيات الجامعة للتعامل مع وباء الكورونا. لا داعي لنسرّد أمامكم كيف حال الجو العام - الهستيري والطارئ - السائد في حرم الجامعة، والحاجة لتهدئة الطلاب بواسطة الاستناد على معلومات موّثقة". وأضافت حلقات نقف معًا الطلابية: " على الرغم من كون الطلاب العرب جزءًا لا يستهان به من كافة طلاب الجامعات، إلّى أن جميع الرسائل والاشعارات تكتب باللغة العبرية فقط. وبناءًا على ذلك: نطالب الجامعة بإرسال كافة الاشعارات والرسائل مع ترجمة عربية الى جانب العبرية"

دياب: "الإدارة لم ترى ضرورة بتوفير اللغة العربية للبيانات"

وفي تعقيبها، قالت الطالبة نهى دياب، الناشطة في حلقة نقف معًا الطلابية في جامعة تل أبيب: "قد تم نشر أربعة بيانات توضيحية من قبل جامعة تل أبيب بما يخص ڤايروس الكورونا، حيث كتبت جميعها باللغة العبرية وترجمت للانچليزية إلا أن الإدارة لم ترى ضرورة بتوفير اللغة العربية للبيانات" وأضافت دياب: "هذا الأمر أثار استيائنا، ومن مبدأ حرصنا على مبادئ المساواة وحفاظًا على مكانة اللغة العربية كلغة الأقلية الكبرى في البلاد، قمنا نحن حراك نقف معاً بإرسال رسالة لعميد الطلبة في جامعة تل أبيب لتوفير ترجمة بالعربية للرسائل الرسمية للتعامل مع وباء الكورونا"

أتسمان: "جامعة حيفا تتجاهل في بياناتها 40% من الطلاب"

أمّا الطالبة شوشان أتسمان من حلقة نقف معًا في جامعة حيفا، فقالت: هناك نسبة كبيرة من الطلاب العرب ضمن اللقب الأول في جامعة حيفا وعلى الرغم من ذلك، لم يرسل من مكتب الادارة ولا حتى بيان واحد باللغة العربية، الا التهاني والمعايدات في الأعياد والمناسبات. جامعة حيفا تتجاهل في بياناتها 40% من الطلاب"

وشددت أتسمان ان تحديثات الجامعة بخصوص وباء الكورونا بالغة الاهمية، مما يلزم الجامعة باتاحة كافة المعلومات والبيانات لكل الشرائح الطلابية من أجل الوقاية اولًا وتفادي الخطورة أثناء الدوام وفي الحرم الجامعي ثانيًا، واضافت: "لقد قررنا نحن - حلقة نقف معًا الطلابية في جامعة حيفا - بابراق رسالة الى رئيس الجامعة مطالبين بترجمة كافة الاشعارات والرسائل الى اللغة العربية، على امل ان تتجاوب الجامعة مع مطالبنا ومن اجل صحتنا جميعًا"
وجاءنا في هذا السياق أن جامعة تل أبيب تجاوبت مع مطالب كوادر نقف معًا الطلابية وقامت مؤخرًا باضافة اللغة العربية الى البيانات، اما جامعة حيفا فلم تستجب حتى الآن.

 

*نقف معًا الطلابية، تطالب ادارة الجامعات بترجمة بياناتها ورسائلها حول الكورونا، إلى اللغة العربية* *نقف معًا الطلابية، تطالب ادارة الجامعات بترجمة بياناتها ورسائلها حول الكورونا، إلى اللغة العربية* *نقف معًا الطلابية، تطالب ادارة الجامعات بترجمة بياناتها ورسائلها حول الكورونا، إلى اللغة العربية*

أضف تعليق

التعليقات