استدعت النيابة العامة لقسم التحقيق مع رجال الشرطة مدير مركز مساواة جعفر فرح للادلاء بشهادته امام محكمة الصلح في مدينة وذلك يوم الاحد الموافق 8.3.2020 بملف اعتداء الشرطة على مظاهرة 18.5.2018 . وقد اعلمت النيابة العامة ان طاقم الدفاع عن الشرطي المتهم بالاعتداء على المتظاهرين قد طلب التحقيق مع فرح امام المحكمة خلال 3 جلسات متتالية ستعقد خلال الاسابيع القادمة.

وسيقدم فرح شهادته حول ما حصل خلال المظاهرة ضد الاعتداء على غزة يوم 18.5.2018 وما تلاها من ممارسات خلال التحقيق والاعتقال بمحطة الشرطة ولاحقا بالمستشفى. وقد تم اعتقال 21 متظاهر من قبل شرطة مدينة حيفا ووحدات اليسام وتحويلهم الى محطة شرطة مدينة حيفا حيث تعرض غالبية المعتقلين الى اعتداءات جسدية من قبل عدد من رجال الشرطة. و أدت الاعتداءات الى إصابة 8 معتقلين وعلاجهم في المستشفيات، وكانت الإصابات الجسدية نتيجة عنف رجال شرطة نفذ بمحطة الشرطة.

وقد فضح لاعتداء على مدير مركز مساواة والتسبب بكسر بركبته ما حدث بهذه الليلة بمحطة شرطة مدينة حيفا مما ادي الى المباشرة بالتحقيق مع رجال الشرطة المعتدين. وقد رفض قائد شرطة مدينة حيفا امير غولدشطاين التهم ضد رجال الشرطة وهاجم جعفر فرح خلال شهادته في المحكمة. وكان القائد العام للشرطة قد انكر هو الاخر الاعتداءات على المتظاهرين.

وسيقوم فرح بتقديم شهادته خلال ثلاثة أيام باعقاب إصرار طاقم الدفاع عن الشرطي المتهم ليئور حاتام التحقيق مع فرح لساعات طويلة. ومن المتوقع ان يشهد فرح خلال يوم الاحد من الساعة العاشرة صباحا وحتى ساعات بعد الظهر. كما سيتم التحقيق مع فرح من قبل طاقم الدفاع عن الشرطي خلال جلسة المحكمة التي ستعقد أيضا يوم 15.3.2020 .

...

[