الشريط الأخباري

بوتين: الولايات المتحدة وترامب أسهما في الحرب على الإرهاب في سوريا

وكالات
نشر بـ 14/11/2019 23:00 , التعديل الأخير 14/11/2019 23:00
بوتين: الولايات المتحدة وترامب أسهما في الحرب على الإرهاب في سوريا

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن الولايات المتحدة ورئيسها دونالد ترامب أسهما بقسطهما في محاربة الإرهاب في سوريا.

وقال بوتين خلال مؤتمر صحفي له في ختام قمة مجموعة "بريكس" بالعاصمة البرازيلية، اليوم الخميس: "في ما يتعلق بمساهمة الولايات المتحدة في محاربة الإرهاب في سوريا، فإنها موجودة، ويجب الاعتراف بذلك والحديث بشكل صريح عن ذلك، ومساهمة الرئيس ترامب أيضا".

وتابع بوتين، قائلا: "ولكن قبل بدء مشاركة روسيا الفعالة (في محاربة الإرهاب بسوريا) كان ما يسمى بالتحالف الدولي يراوح مكانه لعدة سنوات".

وأضاف: "وفي إطار العملية التي بدأ ترامب بقيادتها، أسهمت الولايات المتحدة في الجهود المشتركة لمحاربة الإرهاب في نهاية المطاف، لكنني أعتقد أن بوسع أي مراقب محايد أن يرى دور روسيا، آخذا بعين الاعتبار كثافة العمليات القتالية ونتائجها".

وأشار بوتين إلى أنه "بعد أن بدأت روسيا بأعمال فعالة لدعم الحكومة الشرعية في دمشق، تم تحرير نحو 90% من الأراضي من الإرهابيين"، وتم بسط سيطرة الحكومة السورية على تلك الأراضي، مضيفا أن روسيا نفذت جميع المهام تقريبا التي حددتها لنفسها في سوريا.

بوتين: اتفقنا مع تركيا على التعامل بسرعة مع الانتهاكات على الحدود السورية


وفي معرض حديثه عن اتصاله الأخير بالرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أكد بوتين أنهما اتفقا على التعامل بسرعة مع أي انتهاكات على الحدود التركية – السورية.

وأضاف: "إذا رأينا أن هناك انتهاكات بالفعل، فسنكون على استعداد للتعامل معها بسرعة".

وأشار بوتين إلى أنه مع انتشار حرس الحدود السوري على الحدود مع تركيا، حصلت روسيا على مزيد من المعلومات حول الموجودين في المخيمات. وقال: "نعرف أن هناك مئات من المسلحين المنحدرين من روسيا وعدة آلاف من المنحدرين من بلدان رابطة الدول المستقلة".

وأكد الرئيس أن عودة المسلحين إلى دولهم مشكلة عامة تخص أوروبا والولايات المتحدة على حد سواء، مضيفا أن "الجميع في خطر، ولذلك يجب توحيد الجهود، وآمل بأننا سنعمل معا بشكل بناء".

المصدر: وكالات

أضف تعليق

التعليقات