الشريط الأخباري

لجنة المبادرة العربية الدرزية ترفع نداء المحافظة وتعزيز مكانة اللغة العربية

موقع بُـكرا
نشر بـ 16/07/2019 10:00 , التعديل الأخير 16/07/2019 10:00
لجنة المبادرة العربية الدرزية ترفع نداء المحافظة وتعزيز مكانة اللغة العربية



عقدت سكرتارية لجنة المبادرة العربية اجتماعها الدوري في مقرها في يركا, بحضور الدكتور شرف حسان – رئيس لجنة متابعة قضايا التعليم العربي والسيد عاطف معدي – المدير العام للجنة متابعة قضايا التعليم العربي, ترأس الاجتماع وأداره الرفيق الدكتور عبدالله ابومعروف – النائب السابق وعضو سكرتارية اللجنة, حيث كان محور البحث الرئيس في الاجتماع بحث مشروع هيئات شعبنا الجامع – مشروع عام اللغة العربية والهوية.

غالب سيف : " قانون القومية وصفقة القرن وقانون كامينتس وتهميش مكانة لغتنا العربية كلها مشاريع مترابطة ومتماسكة ومتشابكة وهادفة تمس وجودنا".

افتتح الدكتور ابومعروف الاجتماع منوهاً لأهمية هذا الاجتماع ومواضيع ابحاثه, ولترابطها مع أمور الساعة والمُستجدات والمتطلبات. الكاتب غالب سيف – رئيس اللجنة قدم ملاحظات سياسية وتنظيمية وفي صلبها المستجدات الدولية والشرق أوسطية والمحلية, مذكرا بالمشاريع الاستعمارية والصهيونية وعلى رأسها صفقة القرن واسقاطاتها المدمرة ومحاور النشاطات الاستعمارية لفرضها ومنها الحروب المدمرة والتي مخطط لها, ومما قاله وكمدخل لأبحاث الاجتماع : " قانون القومية العنصري وصفقة القرن الصافعة للوجود وقانون كامينتس اللئيم وتهميش مكانة لغتنا العربية الداعي لإلغاء الذات والقوم, كلها مشاريع مترابطة ومتماسكة ومتشابكة وهادفة, تمس الوجود".

- شرف جسان : " لنا مصلحة عليا وجودية كأفراد, كأسر, كمؤسسات وكقوم في المحافظة على رمز وجودنا ووعاء حضارتنا

بعده تحدث الدكتور شرف حسان والذي شرح عن اسقاطات قانون القومية المُدمر والمخزي, خاصة عن البند الرابع منه والذي ينقل مكانة لغتنا ورمزنا ووعاء حضارتنا – اللغة العربية, داعياً المؤسسات والأفراد في الشق المعروفي من وسطنا العربي الى الانضمام بشكل اكثر فعالية وممنهجة للمحافظة عليها والرُقيّ بها ولتعزيز مكانتها, ومما قاله : " لنا مصلحة عليا ووجودية كأفراد, كأسر, كمؤسسات وكقوم في المحافظة على رمز وجودنا ووعاء حضارتنا, كعرب مُستهدفين ومُميز ضدنا – على لغتنا العربية" داعياً الى تنظيم الصفوف وعلى كل المستويات لرفع هذا المشروع ولتحقيق أهدافه السامية والضرورية. 

عاطف معدي : " العربية هي لغة الأجداد والآباء والأبناء والأحفاد, لغة الدين والدنيا".

بعده استعرض السيد عاطف معدي تفاصيل المشروع, مؤكدا على أهمية اللغة العربية كأداة تعليمية ويومية وتربوية وحضارية ودينية, ومما قاله : " العربية هي لغة الأجداد والآباء والأبناء والأحفاد, لغة الدين والدنيا, وأي مس بها وكما جاء في قانون القومية العنصري وفي التعامل العنصري معنا كعرب هو مس بوجودنا, وهنا لا فرق بين عربيّ درزي أو عربيّ آخر".

في نقاشهم تناول أعضاء السكرتارية مواضيع الأبحاث وأثروه باقتراحات عديدة, بعدها لخصوا النقاش سيف وحسان ومعدي وتم اتخاذ قرارات عديدة ومنها :

- دعوة الأفراد والأسر والمؤسسات : الدينية والمحلية والمجتمعية الى التكاتف والتعاون في سبيل صفع محاولة تهميش لغتنا العربية والرُقيّ بها لترقى بنا وبأحفادنا من بعدنا وبشؤوننا الدينية والدنيوية والقومية.

- الدعوة الى التمسك في القائمة المشتركة كاطار سياسي جامع لوسطنا العربي وللقوى الديمقراطية اليهودية, والى احترام وتطبيق والالتزام بقرارات لجنة الوفاق الوطني التي حصلت على تفويض رسمي مُلزم من كل مركبات القائمة , كمخرج عملي وواقعي من حالة التلبك غير المُجدية التي تمر بها عملية تركيبها وتثبيتها, كونها تُشكّل ردنا الجماعي الناجع والمطلوب على صفقة القرن وقانون القومية وقانون كامينتس وكل القوانين والممارسات العنصرية والتمييزية ضدنا كعرب.


 

لجنة المبادرة العربية الدرزية ترفع نداء المحافظة وتعزيز مكانة اللغة العربية

أضف تعليق

التعليقات