الشريط الأخباري

الشيخ هاشم عبد الرحمن لـبكرا: السفر للعمرة والحجّ بجواز اسرائيلي ليس مطروحاً على الطاولة

يحيى أمل جبارين - بكرا
نشر بـ 09/11/2018 19:06 , التعديل الأخير 09/11/2018 19:06


وصف الإعلام العبري، أنّ قرار السلطات السعوديّة بمنع منح تأشيرات العمرة والحجّ لأهالي غزّة، الضفّة والداخل بمثابة خطوة تمهيديّة للسماح بأداء فريضة العمرة والحجّ عن طريق جواز سفر اسرائيلي.

وتوقّع اعلاميّون اسرائيليّون، أن امكانيّة السفر المباشر للسعوديّة من مطار بن غوريون الدولي ستتاح منذ مطلع العام القادم 2019، الأمر الذي نفته لجنة الحجّ والعمرة نفياً قاطعاً.


وفي حديث له، قال رئيس لجنة المراقبة للجنة التنسيق للحجّ والعمرة - الشيخ هاشم عبد الرحمن لـبكرا:" أودّ أن أؤكد على عدّة أمور وهي كالأتي: كلّ ما يكتب من تحليلات حول موضوع الجوازات والتي طلبت المملكة العربيّة السعوديّة أن يكون صاحب الجواز حاملاً للرقم الوطني (الهويّة)..فإنّ من يكتب يتحمّل مسؤولية كلامه وكتاباته ولجنة التنسيق العليا لا تتحمّل أيّة مسؤولية".

أوضح الشيخ:" ستقوم لجنة التنسيق العليا للحج بإصدار بيان رسمي بأسمها في أيّ مستجدّ في الأمر".

وأردف:" الأمر الثاني هو أن المملكة الأردنيّة الهاشميّة كانت وما زالت هي الممثّلة والراعية لمسلمي بلاد عام 1948 أمام المملكة العربيّة السعوديّة من خلال المكرمة الملكيّة للمرحوم الملك حسين".

حول العمرات، يقول:" العمرات جميعها قائمه ولجنة التنسيق في تواصل دائم مع وزارة الأوقاف الأردنيّة..ونحن بدورنا ننتظر من مديرية الحجّ أيّ توجيه بخصوص عمرات الخريف..واذا جدّ جديد فسيعلن من خلال بيان رسمي".


وأنهى كلامه قائلا:" بخصوص موضوع السفر الى السعوديّة بجواز السفر الاسرائيلي فهذا الأمر ليس مطروحاً على الطاوله
ولا نعلم عنه شيئاً وهو غير ممكن الأن وفي هذه المرحلة لعدم وجود علاقات رسميّة بين إسرائيل والمملكه العربيّة السعوديّة...والقضيّة سياسات دول..ولجنة التنسيق تعاملها مع الموجود وهي تفاهمات الأردن وإسرائيل منذ عام 1978 ولم تتغيّر حتى هذه اللحظة...والأردن ملكاً وحكومة ما زالوا مشكورين فهم يخدموننا منذ تاريخ هذه المكرمة الملكيّة"

أضف تعليق

التعليقات