الشريط الأخباري

النائب أيمن عودة: هنالك من يريد أن تكون انتخابات السلطات المحلية منبعًا لتسعير النزعات العائلية والطائفية

يحيى امل جبارين، موقع بُـكرا
نشر بـ 29/10/2018 21:29 , التعديل الأخير 29/10/2018 21:29

وجّه رئيس القائمة المشتركة، النائب في الكنيست، أيمن عودة، نداءً للناخب العربي قبيل انتخابات السُلطات المحلية التي ستجرى في 30.10 المقبل، حيث دعا عودة المواطنين للتصويت حسب معايير معيّنة.

وقال في مقابلة مصوّرة أجريت مع بكرا:" الرسالة الأهم على الإطلاق هي أن نحافظ على علاقتنا مع بعضنا البعض والرسالة الأهم هي النسيج الإجتماعي، نحن شعب نواجه الحكومة الأكثر يمينيّة والأكثر عنصريّة خاصة بعد قانون القوميّة والقضية الأساسيّة ليست هذا ضد ذاك وانّما كلّنا معاً في مواجهة السياسة الرسميّة ويجب أن نذكر وأنا اظهرت ذلك في عدة أماكن، أن إرشيف الشاباك أظهر انه في الماضي فكّروا في السلطات المحليّة كمنبع لتسعير النزعات العائلية والطائفية داخل قرانا ومدننا.

المناسب 

وتابع:" نحن يجب أن ننتبه بأن هذه الإنتخابات هدفها أن تنتخب الإنسان المناسب وقوام الإنسان المناسب في أربع أبعاد: الوطنيّة، التقدميّة الاجتماعية، المهنيّة ونظافة اليد، هذه الأمور هي الاساسيّة في كل إنسان".

اكدّ عودة على انّ:" أتمنّى أن ينتخب كلّ الناس وفق هذه المعايير، ولكن، الأساس هو الإنتخابات يوم ونحن دوم لبعضنا البعض".

وختم كلامه قائلا حول الإعتداء على اللافتات الدعائية للقائمة المشتركة في نتسيريت عيليت:" نتسيريت عيليت أصبحت رمزاً في السابق للتهويد واليوم للوجود العربي الشامخ داخل هذه البلدة والأمر الأساسي هو أن يكون ردّنا في صناديق الإقتراع ومزيد من القوّة للقائمة المشتركة وأن نُدخل خمسة أعضاء من القائمة للمجلس البلدي في نتسيريت عيليت وأن نفرض واقعا ثنائي القوميّة".

أضف تعليق

التعليقات