الشريط الأخباري

حملة تدين سماح حكومة الإمارات باستضافة فريق إسرائيلي

موقع بكرا
نشر بـ 06/09/2018 15:45 , التعديل الأخير 06/09/2018 15:45

دانت الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لـ"إسرائيل" (PACBI) سماح حكومة الإمارات العربية المتحدة باستضافة الفريق الإسرائيلي ضمن الدوري الدولي للجودو والمقرر عقده في مدينة أبو ظبي.

وناشدت الحملة في بيان صحفي الشعب الإماراتي بالضغط الشعبي والسلمي لوقف التطبيع الخطير بين الحكومة الإماراتية والنظام الإسرائيلي الاستعماري والعنصري في كلّ المجالات بالذات الرياضية والأمنية.

من جانبها، وجهت وزيرة الثقافة الإسرائيلية المتطرفة ميري ريجيف الشكر لرئيس اتحاد الجودو العالمي على "إنجازه الضخم"، متباهيةً بأنّها ستكون المرة الأولى التي تسمح فيها الإمارات بمشاركة الفريق الإسرائيلي ورفع العلم الإسرائيلي على أرضها، فضلاً عن إطلاق النشيد الإسرائيلي "هاتيكفا" في مدرجاتها خلال الدوري الدولي للجودو.

واعتبرت الحملة أن كل أشكال الضغط التي مارسها الاتحاد الدولي للجودو، ممثلاً برئيسه موريس فايزر، يجب أن لا تؤثر على موقف الإمارات الشقيقة من مقاطعة إسرائيل، بالذات في هذه المرحلة التي يرتكب فيها النظام الإسرائيلي جرائم ضد الإنسانية بحق الشعب الفلسطيني في كل مكان وبشكل مستمر، خاصةً في قطاع غزة المحاصر والتطهير العرقي بالذات في القدس والنقب.

وتساءلت "هل يعقل أن يرفع علم إسرائيل ويصدح نشيدها الذي يحتفي باستعادة "أرض صهيون" في سماء الإمارات العربية المتحدة في الوقت الذي يقوم الاحتلال فيه بقتل نساءنا وأطفالنا وشبابنا ويدمر منازلنا وحقولنا ويعمل جاهداً لـ"تهويد" القدس وطرد شعبنا منها؟".

وطالبت الحملة دولة الامارات العربية بالتراجع عن هذا القرار، والذي يساهم في إدماج هذا النظام وزيادة قبوله عالمياً، في الوقت الذي تتزايد فيه عزلة نظام الاستيطان الاستعماري الاسرائيلي وحدة رفض ممارساته، حول العالم وعلى الأخص في أوروبا.
 

أضف تعليق

التعليقات