الشريط الأخباري

دعوى: إهمال الاطباء أدى الى اصابة مولود بعاهة بنسبة 188%

موقع بكرا
نشر بـ 31/08/2018 17:22 , التعديل الأخير 31/08/2018 17:22

قدّم زوجان دعوى الى المحكمة المركزية في اللد ضد صندوق المرضى "كلاليت" ، تتضمن اتهام الاطباء بالإهمال ، حيث تجاهلوا نتائج فحوصات الاولتراساوند للزوجة عندما كانت حامل، فأنجبت مولوداً مصاباً بشلل الدماغ ، وهو يعاني الان من اعاقة بنسبة 188% - حسبما ورد في الدعوى .

وفي التفاصيل – أن السيدة (33 عاماً) جاءت قبل ثلاث سنوات الى احدى العيادات التابعة لصندوق "كلاليت" ، وهي حامل لاول مرة ، في اسبوعها الخامس ، لاجراء فحص بالاولتراساوند ، وفي ختام الفحص كتب الخبير الفاحص ان السيدة تعاني من خلل في الرحم ،وأضاف بخط يده عبارة "يجب التوجه الى الطبيب المعالج".

واستناداً الى المراجع الطبية ، فان نوع"الخلل" الكائن في رحم السيدة ، يؤدي غالباً الى ولادة مولود ذي تشوهات خلقية ، الامر الذي يستدعي متابعة وفحوصات دورية متكررة بالاولتراساوند للحامل والجنين .

وجاء في الدعوى ان السيدة قد خضعت لثمانية فحوصات أخرى بالاولتراساوند ، وفي كل مرة كان يؤكد لها الاطباء ان حملها سليم "على الرغم من ان النتائج تدل على عكس ذلك" – كما ورد في الدعوى .

مولود وزنه 1.27كغم

وفي الاسبوع التاسع والعشرين من الحمل جلبت السيدة الحامل الى مستشفى "وولفسون" في حولون بسبب المخاض المبكر وأجريت لها عملية قيصرية طارئة ، فأنجبت مولوداً وزنه (1.27 ) كغم ، وتم تحويله الى قسم الخدج ، وتبين انه بحاجة الى التنفس بدرجة عالية من الأكسجين ، وظهرت عنده مضاعفات الخداج ، ومنذ ذلك الحين وهو يعاني من شلل الدماغ ، ومن عاهة بنسبة 188 % ، دون قدرة على اداء الوظائف اليومية الاعتيادية ، وهو باقٍ على هذه الحال مدى الحياة – حسبما ورد.وأرفق الزوجان بالدعوى تقريراً أعدّه خبير بالولادات وأمراض النساء ، جاء فيه أنه كان من واجب صندوق المرضى توجيه السيدة الى القسم الخاص بالحمل المعرّض للخطر ، لأنه ليس من صلاحية الطبيب المعالج التحكّم بالمصير الصحي للحامل الخاضعة للفحوصات ، مع الاشارة الى أن الطاقم الطبي كان يعلم بأمر "الخلل" في رحمها منذ الاسبوع الخامس للحمل دون أن يفعل شيئاً !

وتعقيباً على الدعوى ، اكتفت "كلاليت" بالقول ان ردودها على التهم ستجري في اطار المسار القضائي.
 

أضف تعليق

التعليقات