الشريط الأخباري

مُعجب إيراني يهدد بالانتحار بسبب تجاهل هازال كايا له

وكالات
نشر بـ 24/07/2015 10:11 , التعديل الأخير 24/07/2015 10:11

يزدان كريمي، طالب إيراني يدرس في إسطنبول، يبلغ من العمر 27 عاماً، من أشدّ المعجبين بل المهووسين بالفنانة التركية هازال كايا.. هذا الشاب أغرق مواقع التواصل الاجتماعي برسائل يعبّر فيها عن تعلّقه الشديد بالنجمة التركية التي أصبحت وسواساً وهاجساً في حياته.

الطالب الإيراني وصل به الأمر إلى أن يهدد بأنّه إن لم يلتقِ بمحبوبته، فسيُقدم على الانتحار قريباً، وهو ما أثار قلق بطلة مسلسل “فريحة”، لاسيّما أنّه دائماً ما يرسل لها الهدايا ويتعقّبها في أماكن عملها وخلال التصوير.. الأمر الذي أثار مخاوف عائلة يزدان ودفع بوالد الشاب لزيارة كايا، حيث طلب منها أن تزور ابنه كي تنقذ حياته، مؤكّداً أنّه لا يمكن أن يؤذيها بأي شكلٍ من الأشكال.

معجب هازال كان قد أرسل عدة هدايا إلى منزل الممثلة التركية إحدى بطلات مسلسل “العشق الممنوع”، كما عبر عن حبه لها على حسابها عبر موقع “تويتر” حيث كتب لها قائلاً: إما أنت أو الموت يا عشقي وزوجتي.. وقد تجاهلت كايا تلك التغريدة.. حسبما ذكر موقع Milliyet التركي.

الفنانة التركية لم تقتنع بكلام الأب، واعتذرت منه ولم تعطِه الكثير من وقتها، وتوجّهت إلى السلطات المختصة ورفعت شكوى تم على إثرها إجراء تحقيق في حيثيات القضيّة.. ولم ينكر الطالب التهم الموجّهة ضدّه، بل قال في نص الاستجواب إنّه بالفعل كان يلاحقها ولكنّه لم يلتقِ بها يومأً وجهاً لوجه، مشيراً إلى أنّه كان يرسل لها الهدايا باستمرار لأنّه يحبّها جدّاً ومستعدٌّ لأن يتزوّج منها. وقدم اعتذاره لما آلت إليه الأمور ولكنّه لا يمكن أن يفكّر يومأً بإلحاق الضرر بها.

المحكمة أصدرت قراراً يفيد بمنع المدعى عليه وأي من أفراد عائلته من الاقتراب من النجمة المعروفة لمدة 4 أشهر.

أضف تعليق

التعليقات