الشريط الأخباري

فرقة ترابية توكل المحامي إياد جبران لمنع إعلان "الليكود -داعش"

نرمين عبد موعد، موقع بُـكرا
نشر بـ 17/02/2015 20:55 , التعديل الأخير 17/02/2015 20:55

وكّل الفنان الأردني فراس شحادة عضو فرقة " ترابية" الأردنية، المحامي إياد جبران برفع دعوى باسمه وباسم الفرقة، ضد حزب الليكود على خلفية استخدام الحزب المذكور لأغنية من إنتاج الفنان الأردني في دعاية انتخابية.

وفي اتصال أجراه بُـكرا مع المحامي إياد جبران، من مكتب جبران- حزان المختص بقوانين الملكية الفكرية- أفاد: أنه قدم طلبا مستعجلا إلى المحكمة المركزية في حيفا، مطالبًا فيها بمنع نشر واستخدام كليب الدعاية الانتخابية الذي أدرجت فيه أغنية "غربة" التي أنتجها شحادة في العام 2011.

ويُذكر أنه بحسب الطلب الذي تم تقديمه بالأمس فان استخدام الأغنية المذكورة في دعاية الليكود تم دون الحصول على إذن بذلك من فرقة ترابية وبالتالي فانه يشكل خرقا لحقوق المؤلف التي يملكها شحادة في الأغنية. بالإضافة الى ذلك فنظرا لأن فيلم الليكود الدعائي المذكور يتناول تنظيم "داعش"، فان ادراج الأغنية فيه تبدو كما لو أنها أغنية داعمة للتنظيم، وهو أمر بعيد كل البعد عن مضمون هذه الأغنية تحديدا وعن فرقة ترابية وما تمثله.

في الأمر المستعجل طالب المحامي جبران بمنع حزب الليكود ونتانياهو شخصيا من الاستمرار في نشر الفيلم الدعائي المذكور والعمل على ازالة كل النسخ المتوفرة على مواقع التواصل الاجتماعي التي تحتوي على الأغنية ومنع نشرها في أي وسيلة إعلامية إسرائيلية. هذا وقد تم تسليم نسخة من الطلب لحزب الليكود ولم يقم الليكود حتى كتابة هذه السطور بتقديم رده الى المحكمة.

أحببت الخبر ؟ شارك اصحابك

أضف تعليق

التعليقات