الشريط الأخباري

رمضان في عيون الأطفال ما بين الحر والإيمان

محمد ملحم، موقع بـُـكرا
نشر بـ 22/07/2012 16:45 , التعديل الأخير 22/07/2012 16:45

يطل علينا شهر رمضان المبارك في أشد الأيام حرارة وموجات الحر الشديدة التي تضرب البلاد ، شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن الكريم ، من لا يصوم الشهر الفضيل ولا يصلي به ومن لا يقوم بطلب الخير لذاته ولأمته ، وخاصة الأطفال الصغار الذين يتنافسون ويتجادلون حول من صام الشهر ومن أفطره ، وكعادتهم الأطفال يبدؤون في التباري ما بينهم على من يصمد خلال اليوم، في هذا السياق كان لمراسلنا لقاءات مع عدد من الأطفال حول صيامهم الشهر وعن صعوبات الصوم..

رؤى سليمان ابنة الثانية عشر قالت لموقع بكرا : " أنا سعيدة جدا بقدوم شهر رمضان المبارك ، وخاصة أن الشهر هو من أكثر الأشهر رحمة لله ، أنا أصوم كل الشهر ولكن الجو حار جدا ، لذا أقضي وقتي في البيت ولا أذهب للعب إلا بعد الإفطار ، طبعا الفرحة الكبرى هي بعد أن ينتهي الصيام ونجتمع مع بعضنا في البيت ونجلس لمشاهدة المسلسلات والبرامج الرمضانية " .

أما سليم عابد فقال : " قد تعودت منذ صغري أن أصوم كل شهر رمضان ، لأن الله يسامحنا ويغفر لنا ذنوبنا ، في الجو الحار هذا أكبر دليل على أن يتحمل الإنسان المؤمن الصيام وهذا هو الجهاد للمؤمن ، بعد الإفطار أذهب مع جدي إلى صلاة التراويح وأشعر براحة كبيرة بعد الصلاة وأقوم بقراءة القرآن خلال النهار حتى لا أضيع وقت الصيام هكذا ، بعد الصلاة أذهب مع أصدقائي في الحي ونلعب لنعوض ما فات في النهار علينا " .

محمد أبو أحمد إبن الخامسة عشر قال : " درجة الحرارة عالية جدا ، في النهار أعمل ولكن الحمد لله أقوم بواجبي نحو الله وأصوم كل النهار بالرغم من الحرارة العالية والعمل ، إن الممتع في الشهر الفضيل هو أن العائلة كلها تجتمع على مائدة واحدة ويكون هناك نوع من التقوى والإيمان اللذان يحيلان علينا ، بعد الإفطار أذهب إلى صلاة التراويح حتى أكمل واجبي في الصوم " .

ميداء زعبي من الناصرة قالت وهي تبتسم : " مع هذه الحرارة صعب جدا الصيام على جيلنا ، لذا أنا شخصيا أصوم كل الشهر ولكنني أستصعب الأمر مع هذا الطقس والحمد لله ، وأتمنى من الله أن يقوي إيماني وأن أصوم كل الشهر حتى النهاية وأتمنى أيضا أن تنخفض درجة الحرارة علينا لأنه هناك إناس يعملون طول النهار ويكون صعب عليهم جدا ، ما أحبه في شهر رمضان هو أن بيت جدي يأتون كل الشهر ويقضوا السهرة كلها في بيتنا ونقوم بزيارات الرمضانية إلى باقي العائلة " .

هذا وقالت ربى ملحم : " شهر رمضان شهر الصوم والغفران ، إن الشهر الفضيل هو ما أنعم الله علينا ففي رمضان نتقرب من الله عز وجل كثيرا ونقوم بقرأة القرآن الكريم ، ونطلب المغفرة من الله ، أنا أصوم كل شهر رمضان دون التقصير بأي يوم أو أخر ، صحيح أن درجة الحرارة عالية ولكن هذه تجربة من الله على مقدرتنا في الصمود والصبر ، ما أحبه في شهر رمضان هو أن عائلتي كلها بجانبي وتجتمع على مائدة واحدة إن رمضان يجمع الأحبة ويحافظ على العلاقة الطيبة بيننا ، بعد الإفطار أساعد أمي في عمل البيت ومن بعدها نقوم بمشاهدة البرامج والمسلسلات الرمضانية " .

أضف تعليق

التعليقات