ارتفع اليوم عدد مرضى (كورونا) بحالة خطيرة في إسرائيل، إلى 306، وبلغت نسبة الفحوصات الإيجابية لكشف الفيروس نحو 13% أي نحو 40 ألف إصابة جديدة من خلال 350 ألف فحص.

ويخضع 76 مريضاً لأجهزة التنفس الاصطناعي، أما فيما يخص مؤشر تكاثر العدوى، فأفيد أنه انخفض قليلاً، حيث استقر على 1.8 وتم تطعيم نحو 500 ألف شخص بالجرعة الرابعة، وأربعة ملايين 400 ألف بالجرعة الثالثة من اللقاح.

هذا، وتقرر إلغاء جلسة المجلس الوزاري للشؤون السياسية والأمنية، (كابينت)، والتي كان من المقرر عقدها بعد غدٍ الأحد، وذلك بعد اكتشاف انتقال العدوى إلى وزير الخارجية يائير لابيد، ووزير الأمن الداخلي، عومير بار ليف، وإلى مستشار الأمن القومي ايال حولاتا، والوزير زئيف إلكين.