أعلن رئيس بلدية عقربا صلاح بني جابر في تصريح خاص لموقع بكرا ان أهالي عائلات شهداء لقمة العيش التسعة في بلدة عقربا جنوب شرق نابلس تنازلوا عن حقهم العشائري والقانوني المتعلق بوفاة أبنائهم وقرروا العفو عن سائق المركبة.

وكان "شهداء لقمة العيش"، وجميعهم من الأطفال قضوا اثر حادث سير على طريق أريحا قبل اسبوع، في مسقط رأسهم في بلدة عقربا جنوب نابلس الذين كانوا في طريق عودتهم بعد يوم عمل شاق من إحدى مزارع المستوطنات في الأغوار الشمالية وتركوا وراءهم حزنا كبيرا جدا ووجعا ضرب عموم فلسطين.

رئيس البلدية تحدث لمراسلنا حول وقائع الصلح العشائري الذي جرى مساء امس في قرية عقربا.