بحضور د. سامر حاج يحيى، رئيس مجلس إدارة بنك لئومي، د. سمير محاميد، رئيس بلدية أم الفحم، عقد بنك لئومي، في أم الفحم لقاءً لكبار الزبائن التجاريين في مركزي الأعمال حيفا و "هعماكيم". وكان من بين المشاركين في اللقاء رونين موري، مدير دائرة الأعمال التجارية في البنك، أورلي كلمنوفيش مديرة مراكز الأعمال التجارية، نزار حمودي، مدير مشاريع للمجتمع العربي، مدراء فروع ومراكز تجارية في لئومي وممثلون عن بلدية ام الفحم.

وتحدث في اللقاء د. سامر حاج يحيى و د. سمير محاميد من خلال حوار مفتوح مع كبار المسؤولين.

وتناول اللقاء الوضع القائم، إضافة الى التقدَم الذي يمر به المجتمع العربي والإمكانيات الاقتصادية الكامنة فيه، وإسهام لئومي بتوفير أدوات لدفع عجلة النمو، والخدمات والمنتجات المصرفية المتقدّمة والمبتكرة التي تلائم التطور التكنولوجي، والملائِمة للمصالح التجارية العائلية الكبيرة والناجحة في المجتمع العربي، فضلًا عن توفير الاستشارة والمرافقة لهذه المصالح لمواصلة نموها وتطورها وتلبية احتياجاتها. وشارك رجال الأعمال بآرائهم واقتراحاتهم لأدوات من قبل البنك يمكن أن تساهم بتحفيز وتطوير المجتمع العربي بمستويات إضافية عن ما يوفره لئومي اليوم.

وشدد اللقاء أيضًا، على أن بنك لئومي، البنك الرائد في البلاد، يحرص على التزامه الدائم بالمساهمة في تشكيل أسس التعاون والشراكة على نطاق واسع مع قطاعات الأعمال في المجتمع العربي لتنمو وتتجاوز التحديات عن طريق الحفاظ على التميّز والريادة في القطاع المصرفي.