وقع وزير المالية، أفيغدور ليبرمان ، مساء اليوم (الأحد) على أمر بفرض ضريبة شراء على السجائر الإلكترونية وعلى سائل هذه السجائر وعلى السجائر الإلكترونية غير القابلة لإعادة التعبئة، وهي تعادل في نسبتها الضريبة المفروضة على منتجات التبغ الأخرى. ويأتي الأمر نتيجة لتحرك منسق بين مصلحة الضرائب ووزارة الصحة ويهدف إلى تقليل استهلاك السجائر الإلكترونية التي تزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والجهاز التنفسي. وسيسري الأمر في منتصف الليل.

ينص الأمر على أن السائل الذي يستدم لملء بالسجائر الإلكترونية سيخضع لضريبة شراء بنسبة 270٪ من سعر الجملة المعتاد بالإضافة إلى 11.39 شيكل لكل مل لتر، والتي لن تقل بأي حال عن 21.81 شيكل لكل مل. ستخضع السجائر أحادية الاستخدام لضريبة شراء بنسبة 360٪ من سعر الجملة الشائع، والتي لن تقل بأي حال عن 32.72 شيكل لكل مل.

 

ووفق هذه الزيادة سترتفع اسعار هذه السجائر من 30 الى نحو 140 شيكل.