اصدرت المحكمة المركزية في اللد، حكمها بالسجن المؤبد على سامي قرا من الرملة، بعد اتهامه بقتل ابنته هنريت قرا (17 عاما).

وحصلت جريمة القتل قبل أكثر من 4 سنوات،  يوم 13 يونيو 2017.

يذكر انه بتاريخ 16 يونيو الماضي، قدمت ادانت المحكمة المتهم، وفي تاريخ  16يوليو 2017، قدمت النيابة العامة إلى المحكمة المركزية في اللد لائحة اتهام ضد المتهم.

ونسبت النيابة للوالد، تهمة قتل ابنته طعنا بالسكين حتى الموت. ويستدل من لائحة الاتهام أن قرا اقترف جريمة قتل ابنته إثر عدم موافقته على رغبتها بالزواج من شاب.

 

النيابة العامة: قضية صعبة ومؤسفة لقتل فتاة على يد والدها

هذا وعلّقت النيابة العامّة على هذا القرار: "الحكم الصادر عن المحكمة هو علامة فارقة أخرى في نضال النيابة العامّة الذي لا هوادة فيه ضدّ الجريمة في المجتمع العربي بشكل عام، والعنف الأسريّ بشكل خاصّ. هذه قضية صعبة ومؤسفة لقتل فتاة على يد والدها، والتي حدثت فقط لكون الفتاة تريد أن تعيش حياتها بحسب إرادتها. إننا نرحّب بهذا الحكم والذي بدوره ينقل رسالة مهمّة مفادها أن حياة الإنسان ليست عبثيّة وتؤكّد على ضرورة حماية حقّ كل شخص في أن يعيش حياته بالطريقة التي يريدها".