اأعلن قبل قليل عن انتهاء اضراب الحضانات اليومية حيث ستعود للعمل المعتاد غدا الجمعة، وذلك في اعقاب التوصل الى تفاهمات بين وزير المالية افيغدور ليبرمان ورئيس الهستدروت أرنون بار دافيد ووزيرة الصناعة والاقتصاد أورنا بربيفاي ورئاسة منظمات الحضانات اليومية.
وقد تم الاتفاق بين الأطراف على التوجه الى لجنة التسعيرات المشتركة لوزارة المالية وقسم العمل في وزارة الصناعة والاقتصاد بطلب فحص قاعدة التسعيرة التي تخضع للرقابة، هذا الفحص الذي لم يتم اجراءه طيلة السنوات العشر الأخيرة بهدف تطبيق استنتاجات اللجنة المذكورة ابتداء من مطلع العام القادم.

وفي اطار الفحص سيتم التطرق لكافة الادعاءات التي طرحتها المنظمات بخصوص الفجوات والمصروفات ( بما في ذلك الرواتب، الملكات، مصروفات التشريع التطبيق والرقابة، الأجار والتشغيل)، هذه المصروفات التي لا تشملها التسعيرة الحالية.

ولان عملية تحديث التسعيرة الحالية ستستغرق بعض الوقت، ومن منطلق الادراك ان جزء من الصعوبات في هذه الاطر نتجت عن جائحة الكورونا، تم الاتفاق بين المالية والمنظمات على دراسة حلول مؤقتة يتم بلورتها بين الطرفين في اقرب وقت.